Advertisements

أبو بكر يشيد بعزيمة الأسرى وإصرارهم في تحويل المعتقلات إلى أكاديميات علم ومعرفة

نشر بتاريخ: 28/07/2020 ( آخر تحديث: 28/07/2020 الساعة: 17:17 )
أبو بكر يشيد بعزيمة الأسرى وإصرارهم في تحويل المعتقلات إلى أكاديميات علم ومعرفة

رام الله -معا - هنأ رئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين اللواء قدري أبو بكر في تصريح له، دفعة الأسرى الخريجين الذين نجحوا مؤخراً بإنهاء تعليمهم الجامعي من داخل السجون الإسرائيلية، وحصلوا على درجة البكالوريوس من جامعة القدس المفتوحة خلال الفصل الأول من العام الدراسي 2019/2020.

وأشاد أبو بكر بعزيمتهم وإصرارهم وإرادتهم القوية، حيث رغم الصعوبات وظروف المعتقل القاسية، نجحوا في تحدي السجان الإسرائيلي وإكمال تعليمهم بأقل الإمكانيات.

ولفت أبو بكر أن برنامجتعليم الأسرى داخل السجون يأتي نتاجاً لمذكرة تفاهم وقعت بين وزارة التعليم العالي وهيئة الأسرى وجامعة القدس المفتوحة، حيث يجري التدريس حالياً في ستة معتقلات وهي: (النقب وريمون وايشل وجلبوع ونفحة وعسقلان).

من جهته عبر رئيس جامعة القدس المفتوحة الأستاذ الدكتور يونس عمرو عن اعتزاز الجامعة بهذا البرنامج الذي جاء لخدمة الأسرى في السجون الإسرائيلية، وضمن دور الجامعة وفلسفتها في خدمة فئات المجتمع كافة، إذ تقدم هذه الخدمة ضمن معايير الجودة المعمول بها في الجامعة.

وتوجه عمرو بالتهنئة للأسرى وذويهم مباركاً لهم تخرجهم من الجامعة، ومؤكداً على أنه سيعقد حفل خاص لتكريم أُسر خريجي هذه الدفعة عندما تسمح الظروف الصحية بذلك، علماً بأن الجامعة كانت قد نظمت خلال العام الماضي بالتعاون مع هيئة الأسرى حفلّين لتكريم أهالي الأسرى الخريجين داخل السجون، أحدهما لمحافظات جنوب الضفة الغربية، والذي أُقيم بمسرح الجامعة بمحافظة الخليل، والآخر لمحافظات شمال الضفة الغربية وأقيم بمسرح الجامعة بمدينة نابلس.

من الجدير ذكره بأن عدد الملتحقين بالبرامج التعليمية التي تطرحها جامعة القدس المفتوحة تجاوز (1147) أسير، تخرج منهم (129) أسير.

Advertisements