الأحد: 17/01/2021

باراك يسخر من نتنياهو وابنه يائير: "لن يقتلكما أحد ولكن ستذهبان"

نشر بتاريخ: 04/08/2020 ( آخر تحديث: 04/08/2020 الساعة: 17:26 )
باراك يسخر من نتنياهو وابنه يائير: "لن يقتلكما أحد ولكن ستذهبان"

بيت لحم- معا- سخر رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق إيهود باراك، من رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتيناهو ونجله يائير على خلفية تصريحات الأخير بأن المتظاهرين مخلوقات فضائية، وانه يضحك ويتسلى مع والده على صور المتظاهرين.

وكتب ايهود باراك على تويتر: "انا لا أعرف الإبن ولكنني أعرف ابوه منذ أكثر من 50 عاما، هو لا يضحك حين يشاهد التظاهرات ضده بل يرتعب لدرجة ان ينزل عرقه؛ وهو ليس بشخص قوي وانما رجل ضعيف يرتكب الحماقات كما يشهد عليه إبنه وهو يعرف أن نهايته اقتربت".
وأضاف، "يجلس نتنياهو وابنه بشكل سخيف في بيتهما بشارع بلفور ويرسلان لأنفسهم رسائل تهديد بالقتل".
وتابع ايهود باراك: "لن يقتلكما أحد. ولكن سترحلان، هذه هي الحقيقة".

ذكر نجل رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، اليوم الإثنين، أن المظاهرات المناهضة لوالده وللحكومة الإسرائيلية هى وسيلة تسلية لرئيس الوزراء .

وقال يائير نتنياهو ( 29 عاما) لإذاعة إسرائيل أيرويفز: "إنها تسليه.. في الحقيقة وتعطية بعض القوة"، بسحب وكالة الأنباء الألمانية.

وقال: "إنه يرى الصور التي نراها جميعا لتلك الكائنات الفضائية في التظاهرات. إنها تجعله يضحك"، في إشارة إلى الزي الذي يرتديه الكثير من المتظاهرين.

ويُعرف نتنياهو الابن بصراحته وبتصريحاته المثيرة للجدل.

وأمرت إحدى محاكم إسرائيل أمس الأحد نجل رئيس الوزراء بإزالة تغريدة تحمل التفاصيل الشخصية لزعماء التظاهرات، الذين قالوا إنهم تعرضوا لمضايقات من جانب أنصار نتنياهو عبر الهاتف فيما بعد.

وجذبت المظاهرات الأسبوعية كل سبت بعد غروب الشمس أعدادا متزايدة من الإسرائيليين الغاضبين من "سوء إدارة" الحكومة للموجة الثانية من إصابات كورونا والأثر الاقتصادي للجائحة.

وانضم المتظاهرون المستاؤون من الوضع السياسي للمتظاهرين المتذمرين من الوضع الاقتصادي الذين يطالبون باستقالة نتيناهو بينما يواجه محاكمة بالفساد حتى يثبت براءته.

وشهدت إسرائيل، مساء أمس الأول السبت، أكبر مظاهرات منذ بدء الاحتجاجات المطالبة برحيل رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، الذي يواجه اتهامات بالفساد.

وتظاهر أكثر من 10 آلاف إسرائيلي بالقدس الغربية، مساء السبت، كما شهدت مفترقات الطرق بعدة مدن بينها تل أبيب وقيساريا بالتزامن تظاهر الآلاف.

وقالت صحيفة "جروزاليم بوست" الإسرائيلية إن نحو 30 ألف متظاهر شاركوا في المظاهرات التي نظمت في 300 موقع في أنحاء إسرائيل مساء السبت.

ودعت حركة "الإعلام السوداء" لهذه التظاهرات تحت عنوان واحد وهو دعوة نتنياهو إلى الاستقالة بسبب تهم الفساد.

ونظمت الحركة الإسرائيلية عشرات المظاهرات خلال الأسابيع الماضية في القدس الغربية وتل أبيب وقيساريا.

وكانت تلك المظاهرات هي الأكبر منذ بدء الاحتجاجات المطالبة باستقالة نتنياهو الذي يواجه في المحكمة اتهامات بالرشوة والاحتيال وإساءة الأمانة.