خسائر بورش تتجاوز 300 مليون يورو في أول 6 أشهر من 2020

نشر بتاريخ: 11/08/2020 ( آخر تحديث: 11/08/2020 الساعة: 18:13 )
خسائر بورش تتجاوز 300 مليون يورو في أول 6 أشهر من 2020

شتوتجارت - معا-أعلنت شركة (بورشه إس إي) الألمانية القابضة، الاثنين، تسجيل خسائر كبيرة في النصف الأول من العام الحالي، بسبب الخسائر الكبيرة لفولكس فاجن التي تمتلك بورشه القابضة حصة الأغلبية في أسهمها.

وأوضحت الشركة أن نتائجها بعد احتساب الضرائب في الفترة المشار إليها بلغت سالب 329 مليون يورو، مقابل 2.38 مليار يورو كانت حققتها في نفس الفترة من العام الماضي.

وأضافت الشركة أنه نظرا لحالة عدم اليقين التي تكتنف تطور جائحة كورونا، فإنه لا يزال من غير الممكن تقديم توقعات لمجمل العام الحالي، لكنها أشارت إلى أنها تتوقع تحقيق نتيجة إيجابية بحلول نهاية العام.

تجدر الإشارة إلى أن بورشه القابضة التي تمتلكها عائلتا بورشه وبيش، تستحوذ على حصة تزيد على 53% من الأسهم العادية لفولكس فاجن، وكانت بورشه قد رفعت من حصتها بشكل طفيف في الربيع الماضي.

وتمتلك (بورشه إس إي) مساهمات في شركات أخرى لكن الغالبية العظمى من نشاطها التجاري يتوقف على تطور شركة فولكس فاجن والتي كانت سجلت خسائر بقيمة تزيد على مليار يورو في النصف الأول من العام الحالي.

وهو الحال مع فولكس فاجن، تعتزم (بورشه إس إي) ايضا تخفيض أرباح الأسهم عن عام 2019، حيث من المنتظر أن تصرف 2.21 يورو عن كل سهم تفضيلي، و2.20 يورو عن كل سهم عادي، بتراجع بمقدار 90 سنتا في كل حالة، مقارنة بما كانت الشركة تعتزم صرفه بالأساس.

وتمتلك عائلتا بورشه وبيش كل الأسهم العادية ( التي تعطي لحاملها حق التصويت) في (بورشه إس إي)، بينما لا يملك بقية المساهمين من أصحاب الأسهم التفضيلية حق التصويت مقابل ارتفاع ضئيل في أرباح أسهمهم.(د ب أ)