الجمعة: 23/10/2020

رئيس نادي شباب يطا يسعى لارتقاء النادي رغم المعوقات الجمة

نشر بتاريخ: 22/09/2020 ( آخر تحديث: 22/09/2020 الساعة: 19:21 )
رئيس نادي شباب يطا يسعى لارتقاء النادي رغم المعوقات الجمة


الخليل- معا- يتطلع رئيس نادي شباب يطا لكرة القدم، المثابر محمود ابو علي وزملاؤه لإنقاذ الفريق وترتيب أوراقه من جديد، في محاولة لدفع النادي قدما والصعود به لدوري الاحتراف الجزئي، وصولا لدوري المحترفين الذي سبق ليطا اللعب فيه قبل سنوات.








ويراهن ابو علي على مجموعة اللاعبين المتميزين من ابناء النادي، إضافة إلى لاعبين تعزيز تعاقد معهم، لتعزيز الفريق والصعود به من دوري الدرجة الثانية إلى الاحتراف الجزئي.
وقال رئيس النادي أبو علي لـ معا: "نريد الصعود مبكرا كي نتجنب الدخول في حسابات معقدة مع باقي الفرق".
وتعاقد نادي شباب يطا الذي يعتبر من الأندية الجماهيرية في فلسطين، مع تسعة لاعبين.

ويتابع ابو علي قائلا: "قمنا بخطوة مهمة واسترجعنا أربعة لاعبين من ابناء النادي كانوا محترفين في أندية أخرى. إضافة إلى التعاقد مع أربعة لاعبين من خارج يطا لتعزيز صفوف الفريق وكءلك مدرب جديد لقيادة الفريق وهو الكابتن ابراهيم ابو ماضي".
وعلى الرغم من جائحة كورونا التي بدأت منذ شهر مارس/آذار الماضي، غير أن نادي شباب يطا كان من أوائل الفرق التي بدأت مبكرا بالعمل على تعزيز الفريق رغم شح الإمكانيات المادية.

"ما في موارد مالية ومصادر دعم ثابتة للنادي سوى الرهان على أبناء يطا للوقوف إلى جانب فريقهم ماديا ومعنويا"، يضيف ابو علي قائلا: بجهود الإدارة وخاصة نائب الرئيس ايمن عوض ( العزب) الذي تكفل وإخوانه من خلال شركة العزب للتعهدات العامة بادارة عماد العزب) برعاية الفريق هذا الموسم...كذلك تعاقدنا مع تسعة لاعبين جدد بعقود تصل بعضها أكثر من 25 ألف شيكل لكل لاعب على الموسم الكروي، إضافة إلى لاعبي الفريق الموجودين أيضا بعقود مماثلة وأقل".

ويلعب نادي يطا في دوري الدرجة الثانية التي من المقرر أن يحدد الاتحاد موعد انطلاقه قريبا.

وحال نادي شباب يطا، كحال جل الفرق أو غالبيتها تعاني شح الموارد المالية وهناك فرق عريقة أيضا هبطت لدرجات دنيا وانهارت، نظرا لقلة الدعم المالي أو اتباع سياسة لم تكن ناجعة بالاعتماد على شخص ميسور للتكفل بالصرف على النادي لموسم أو أكثر وبمجرد خروجه ينهار النادي.
غير أن محمود ابو علي يعول كثيرا على أبناء البلد ويطمح ليكون هناك مصادر دخل خاصة للنادي في السنوات القادمة.
ويضيف ابو علي، "الموسم الرياضي مكلف.. نتوقع أن يكلفنا أكثر من 500 ألف شيكل بين اجور لاعبين ومصاريف أخرى.. ونعول على أبناء البلد لدعم الفريق الذي يعتمد بصورة رئيسية على لاعبين من أبناء النادي".