الأربعاء: 21/10/2020

أعطال تؤدي إلى عمل مروحة التبريد بشكل مستمر

نشر بتاريخ: 25/09/2020 ( آخر تحديث: 25/09/2020 الساعة: 20:42 )
أعطال تؤدي إلى عمل مروحة التبريد بشكل مستمر

بيت لحم- معا- يعتبر نظام تبريد المحرك في السيارة من أهم الأنظمة الأساسية في أي سيارة، والتي حينما يصاب إحدى أجزائها بالتلف تكون مشكلة تؤرق سائق أو مالك السيارة.

نعم عزيزي القارئ مشكلة تؤرق السائقين، وكانت في يوم من الأيام صداع في رأس الزعيم الديكتاتوري هتلر، الذي أمر خلال الحرب العالمية بصناعة سيارة بطاقة تحمل عالية لا تعتمد على أي نظام تبريد من المتعارف عليهم.

وفي هذا السياق، سنقوم بالتسليط اليوم على إحدى أهم أجزاء التبريد في السيارة، وهو "المروحة الأمامية" للمحرك، والتي في لحظات عملها بشكل طبيعي تقوم بتبريد السيارة في حالة ارتفعت درجة حرارة السوائل، لذا في حالة توقفها عن العمل سيواجه مالك السيارة مشكلة حقيقية.

وسنستعرض في السطور القليلة التالية أبرز الأعطال التي تؤدي إلى حدوث عطل في دورة تبريد السيارة مما يدفع مروحة التبريد إلى العمل بشكل مستمر دون توقف، مما يعرضها للتلف.

نقص مياه الردياتير

يعد الردياتير من أهم الأجزاء في السيارة، فهو المسؤل عن تبريد وخفض درجة حرارة المحرك، وبالتالي الحفاظ على سلامة المحرك، وفي حالة نقص مياه الردياتير تؤثر سلبا على أداء وكفاءة المحرك.

انسداد دورة المياه في الردياتير

ستواجه بعض الأعراض والتي تتشابه إلى حد ما أيضًا مع أعراض نقص ماء الرديتر بشكل عام، لذا فإذا ظهرت أحد هذه العلامات بدون وجود نقص في مستوى ماء الرديتر فهذا يعني أنها مشكلة انسداد في الرديتر

خلل حساس الحرارة

يعد حساس حرارة المحرك من أبرز الحساسات في السيارة، ويرمز له بـ CTS وهو اختصار Coolant Temperature Sensor، وفي حال تلفه يسبب كثير من المشاكل للسيارة ومنها التأثير بالسلب على دورة تبريد المحرك، وزيادة استهلاك الوقود.

إغلاق غطاء الردياتير

يجب إغلاق غطاء الردياتير بإحكام، لتجنب ومنع حدوث أي تسريب في سوائل التبريد، وبالتالي انخفاض مستوى المياه داخل الردياتير.

تلف سلندر السيارة

المحرك قد يتعرض لارتفاع في الحرارة و لكن ليس ارتفاع يصل للحد الاقصي و هذا الارتفاع الزائد عن المعدل الطبيعي يؤدي إلى تلف السلندر مع الاستخدام و قد يودي الي تلف في الصبابات، إلى جانب دفع مروحة التبريد للعمل بشكل مستمر.