الخميس: 26/11/2020

مؤسسة كونراد اديناور الألمانية تلغي فعالية برلين المناهضة للشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 21/10/2020 ( آخر تحديث: 22/10/2020 الساعة: 10:45 )
مؤسسة كونراد اديناور الألمانية تلغي فعالية برلين المناهضة للشعب الفلسطيني

رام الله- معا-قالت مؤسسة كونراد اديناور أن الفعالية التي كانت مقرر إقامتها في برلين في 72 الجاري ضد الشعب الفلسطيني تم إلغائها بعد ضغط من الإدارة في رام الله وان تلك الفعالية جرى إقرارها دون علمنا.

وكانت حركة الشبيبة الفتحاوية في الضفة، استنكرت قرار مؤسسة "كونراد اديناور" الألمانية تنظيم نشاط عنصري معاد لشعبنا في العاصمة برلين، في 27 من الشهر الجاري، ويهدف إلى إلغاء اسم فلسطين من التعامل اليومي الالماني.

وقالت الشبيبة في بيان لها، اليوم الأربعاء، أن المؤسسة تدعي بأن مصطلح فلسطين خلافي، لا سامي، ويشجع على العنف، واللاسامية، معتبرة أنه انحدار أخلاقي غير مسبوق، وتواطؤ عنصري مع الرواية الصهيونية، والخطاب الإسرائيلي العنصري، وتشجيع على الاحتلال، والتوسع، وضرب لكل القيم الأخلاقية، والقرارات الدولية، بما في ذلك حق شعبنا بالحرية وتقرير المصير.

وطالب سكرتير العلاقات الدولية لشبيبة "فتح" رائد الدبعي، المؤسسة بالاعتذار لشعبنا، والاصطفاف إلى الجانب الصحيح من التاريخ، والالتزام بالقيم الألمانية ما بعد الحرب العالمية الثانية.