السبت: 13/08/2022

مجلس بلدية قلقيلية المنتخب يدين ويستنكر تمديد الاعتقال الاداري لرئيس البلدية المنتخب الشيخ وجيه قواس

نشر بتاريخ: 21/06/2005 ( آخر تحديث: 21/06/2005 الساعة: 14:17 )
قلقيلية - معا - أدان مجلس بلدية قلقيلية المنتخب في بيان صادر عنه اليوم وصلت وكالة معا الاخبارية المستقلة نسخة عنه , اقدام سلطات الاحتلال غلى تمديد الاعتقال الاداري للمرة السابعة على التوالي للشيخ الأسير الداعية وجيه عبدالرحيم قواس رئيس بلدية قلقيلية المنتخب .

وقال المجلس في بيانه , ان هذه الخطوة تشكل عقابا جماعيا لأهالي مدينة قلقيلية وتجسيدا لسياسة الاحتلال المنهجية ضد أهالي المدينة الذين منحوا هذه الشخصية البيعة بشكل لم يسبق له مثيل .

ورأى المجلس البلدي في قلقيلية في قرار التمديد هذا لرئيس لبلدية المنتخب , انتهاكا واضحا للتهدئة الراهنة التي كانت أولى أولوياتها الافراج عن كافة الأسرى والمعتقلين من كافة باستيلات الاحتلال طبقا لما جاء في البيان .

وأكد المجلس البلدي على ضرورة تحرك كافة الجمعيات والمؤسسات الحقوقية والانسانية من أجل الافراج الفوري عن الأسير الشيخ وجيه قواس رئيس بلدية قلقيلية وكافة الأسرى واعلان ادانتهم لهذه الخطوة اللاءنسانية .

وطالب المجلس البلدي الهيئات المختصة في السلطة الوطنية الفلسطينية بالتدخل لفضح وتعرية الموقف الاسرائيلي أمام الرأي العام والمحلي والدولي , كما طالب قناصل الدول العربية والاسلامية والأجنبية المعتمدة لدى السلطة الفلسطينية , الضغط على الحكومة الاسرائيلية للأنصياع الى نتائج الانتخابات التي أفرزت قيادات محلية عبر صناديق الاقتراع .

وكانت سلطات الاحتلال قد أبلغت السيخ وجيه قواس الليلة قبل الماضية ,بتمديد اعتقاله اداريا لمدة أربع أشهر أخرى , علما بأنه رهن الاعتقال منذ منتصف شهر آب أغسطس عام 2002 , دون تقديم لائحة اتهام ضده أو الى المحاكمة .