الثلاثاء: 28/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

تظاهرة جماهيرية في غزة تطالب أبو مازن بوضع قضية الأسرى على سلم أولوياته اليوم

نشر بتاريخ: 21/06/2005 ( آخر تحديث: 21/06/2005 الساعة: 15:25 )
غزة- نظمت جمعية الأسرى و المحررين و منظمة أنصار الأسرى اليوم مسيرة حاشدة أمام المجلس التشريعي بغزة مطالبة رئيس السلطة الوطنية محمود عباس بالعمل الجاد و الدءوب من أجل إطلاق سراح "جميع أسرانا البواسل لاستحقاقهم أن نضرب في جوف القضية".
ووجهت الجمعية شكرها لجهود الرئيس أبو مازن لدعمه قضية الأسرى كما وجهوا رسالة إلى رئيس الحكومة الإسرائيلية معلنين فيها عدم التزامهم بأي هدنة أو سلام ما لم يتم الإفراج عن كافة الأسرى و الأسيرات كما أعلنوا عدم التزامهم بما جاء في معاهدة أوسلو.
و ألقت جمعية أنصار الأسرى كلمة شددت فيها على دعم الأسرى و ضرورة زيادة وتيرة الدعم الجماهيري و الإعلامي لقضيتهم مطالبة الشعب الفلسطيني بالتحرك العاجل لتفعيل هذه القضية.
ومن جهة أخرى طالبت منظمة أنصار الأسرى بالضغط على حكومة إسرائيل لاحترام اتفاقية مناهضة التعذيب الموقعة عام 1984 مؤكدة أن السلام الحقيقي يبدأ بالأسرى و ينتهي بهم.
وكانت هذه الجماهير الغفيرة من أهالي الأسرى و المعتقلين قد انطلقت صباح اليوم من أمام مقر الصليب الاحمر متوجهة إلى باحة المجلس التشريعي وتقدمت الأمهات صفوف المتظاهرين رافعات صور أبناءهن وردد المتظاهرون هتافات تطالب أبو مازن بوضع قضية أبناءهم الأسرى على سلم أولويات لقائه اليوم مع شارون.