الأحد: 17/01/2021

فولكس فاجن تصفي شركتها تمامًا في تركيا

نشر بتاريخ: 02/01/2021 ( آخر تحديث: 02/01/2021 الساعة: 18:53 )
فولكس فاجن تصفي شركتها تمامًا في تركيا

معا- قررت شركة السيارات الألمانية الشهيرة فولكس فاجن تصفية الشركة التي أسستها في ولاية مانيسا غرب تركيا في أكتوبر 2019.

وجاء قرار فولكس فاجن، بسبب الأوضاع السياسية في تركيا، فضلا عن ظروف تفشي وباء كورونا.

فولكس فاجن التي أسست الشركة في المنطقة الصناعية الشمالية الغربية في مانيسا في أكتوبر 2019 برأسمال يبلغ 943.5 مليون ليرة (127 مليون دولار)، تم تسجيل قرار تصفيتها من قبل السجل التجاري في 17 من ديسمبر الجاري.

وجاء قرار فولكس فاجن بتصفية شركتها، عقب إلغاء خطط لإنشاء أول مصنع لها في تركيا.

يذكر أن الرئيس التنفيذي لشركة فولكس فاجن، هربرت ديس، قال في تصريحات سابقة له، إن الوضع السياسي في تركيا، يعد واحدا من أسباب تخليهم عن مشروع بناء مصنع في تركيا.

وأكد ديس أيضًا أن مجلس أعمال الشركة، كان ضد تأسيس المصنع في تركيا بسبب الانتهاكات ضد الأكراد، كما أن المساهمين في الشركة، أعربوا عن قلقهم من تأسيس المصنع في تركيا للأسباب نفسها أيضا.
وأعلنت شركة فولكس فاجن في يوليو تخليها عن مشروع المصنع المزمع بناؤه في مانيسا غرب تركيا، بعد أن تقرَّر تشييده في نهاية عام 2020، والبدء بالإنتاج في عام 2022.

وكان من المتوقع أن تبلغ الطاقة الإنتاجية السنوية للمصنع 300 ألف سيارة ويوفر فرص عمل لحوالي 4 آلاف شخص.