الجمعة: 22/01/2021

فطافطة بعد 18 عاما من الاسر: الصورة ليست وردية داخل السجون

نشر بتاريخ: 09/01/2021 ( آخر تحديث: 09/01/2021 الساعة: 12:19 )
فطافطة بعد 18 عاما من الاسر: الصورة ليست وردية داخل السجون

الخليل-معا- قال الاسير المحرر والروائي حسن فطافطة، ان السجن مجتمع مصغر، بحكم طبيعة واقع السجن والتقييدات بداخله، ومن خلال ممارسة الانسان حياته داخل الاسر يحاول التكيف والعيش مع هذا الواقع.

وأضاف خلال حديثه صباح اليوم السبت، لبرنامج "طلة صباح" الذي يبث على فضائية معا وإذاعة الرابعة ويقدمه الاعلامي عادل اغريب:" بعض الاسرى يحاولون تحويل السجن لاجواء ايجابية من خلال الاستفادة من القراءة والمطالعة والانتاج الادبي والتثقيف وممارسة جميع اشكال الرياضة للحفاظ على عقله وجسده".

وتابع في حديثه:" الصورة ليست وردية داخل السجون، وهناك هجوم من ادارة السجون خاصة عندما طرح اردان برنامجه لقمع مواجهة الحركة الاسيرة وخلال العامين الماضيين اربع انتخابات للكيان الصهيوني كان الاسرى بين الاحزاب الاسرائيلية كمزاد علني وكان هناك استغلال من خلال فرض القوانين القمعية والتنكر بحقوق الاسرى".

وقال فطافطة:" الانقسام السياسي والجغرافي الموجود على مستوى القيادة وعلى صانعي القرار السياسي الفلسطيني واستمراره سيؤثر على النتيجة الاجتماعية داخل سجون الاحتلال، ورسالة الأسرى الأساسية، بأن تكون الحوارات الاخيرة ورغم تعثرها بالسابق التي وصلت حد فقدان الثقة مع المواطن , نأمل ان يتم انجازها واجراء انتخاب لثلاث مؤسسات هي المجلس التشريعي والمجلس الوطني والرئاسي، بدون وحدة وطنية الحالة الفلسطينية لا يمكن ان تحقق أي انتصار وستشهد تراجع في المشروع الوطني الفلسطيني وهذا خطير".

واوضح ان واقع السجن هو:" انعكاس للحالة الوطنية بالخارج والتراجع في الحالة الوطنية بالخارج تنعكس داخل السجن ، وهناك حالة سوداوية على المستوى الدولي والاقليمي وتهافت الدول العربية للتطبيع دون أي مبرر , واضح انه استجابة للضغوطات التي مارسها ترامب عل هذه الدول".

وأضاف خلال حديثه الاذاعي:" الخصوصية شبه معدومة داخل السجن من حيث مجال الكتابة او الاعمال اليدوية وكنت استقي هذه الكتابات من التجربة الملموسة والاحداث التي كانت تترك بصماتها وتترك أثراً فكنت احولها لرواية".

وحول وضع الاسرى مع فيروس كورنا، اوضح بأن :"مصدر اصابات كورونا داخل السجون هي من الشرطة الاسرائيلية والسجانين".

وقال الاسير المحرر فطافطة:" الاسير حتى لو كان امل كاذب يبقى يعيش على امل الافراج خاصة الاحكام العالية والمؤبدات، وعاش الاسرى خيبات امل متتالية ونتمنى ان يكون هناك صفقات اسرى متبادلة ويفرج عن الاسرى اصحاب الاحكام العالية والمؤبدات، قضية الاسرى حاضرة رغم كل الظروف وليست الفرصة متوفرة دوما لان يعبر الاسير عما يدور بداخله، نتمنى ان يتم تسليط الضوء من خلال الاعلام على قضية الاسرى".