الحكومة اللبنانية تتهم تركيا وإسرائيل بالقرصنة والاحتيال

نشر بتاريخ: 16/01/2021 ( آخر تحديث: 16/01/2021 الساعة: 23:24 )
الحكومة اللبنانية تتهم تركيا وإسرائيل بالقرصنة والاحتيال

بيت لحم- معا- اتهمت وزارة الصناعة اللبنانية تركيا وإسرائيل باللجوء إلى خداع المستهلكين في الأسواق الخارجية باعتماد شعارات على منتجات غذائية توحي بأنها ذات منشأ لبناني.

جاء هذا في بيان صادر عن الوزارة مساء السبت، بحسبصحيفة"الجمهورية" اللبنانية.

وقالت الوزارة في بيانها إنها تتوجه إلى وسائل الإعلام اللبنانية والعالمية بمعلومات موثقة بالصور التي تظهر بوضوح صحة هذا الاتهام.

واعتبرت الوزارة أن "هذا التعدي المستجد – القديم يعتبر احتيالا وقرصنة". كما وصفته بالجريمة في حقسيادة لبنانواقتصاده وصناعته.

وأكدت الوزارة أنها سوف تتعاون مع وزارة الخارجية والمغتربين من أجل تنبيه البعثات الديبلوماسية اللبنانية في الخارج حتى تتابع هذه المسألة التي قد تصل إلى مقاضاة الجهات المتورطة.

وفي إطار متصل قالت الوزارة إن وقف المصانع اللبنانية خلال فترة الاغلاق المتوقع أن يمدد يضيف إلى ما سبق مشكلة تجميد الاقتصاد الوطني وايقاف دورته الانتاجية والتصديرية.

ورأت أنه قد يتسبب في خسارة الصناعيين المصدرين أسواقهم التي قد يكون من غير الممكن تعويضها في المستقبل.