تظاهرات تعم المدن الاميركية تنديدا بالعدوان الاسرائيلي على شعبنا

نشر بتاريخ: 16/05/2021 ( آخر تحديث: 16/05/2021 الساعة: 09:55 )
تظاهرات تعم المدن الاميركية تنديدا بالعدوان الاسرائيلي على شعبنا

واشنطن- معا- شهدت المدن الأميركية الرئيسية، تظاهرات ومسيرات غاضبة، تنديدا بالعدوان الإسرائيلي على أبناء شعبنا في الضفة والقدس وقطاع غزة.

وشارك الآلاف في المظاهرات، التي انطلقت في مدن واشنطن وبوسطن ودلاس ونيوجرسي وايوا وبات رووج وتامبا واومها ولوس انجلوس، ورفع المشاركون فيها الأعلام الفلسطينية واللافتات والصور التي تظهر بشاعة جرائم الاحتلال بحق الاطفال والنساء الفلسطينيين.

وجابت المظاهرات التي شارك فيها مغتربون فلسطينيون وعرب ومناصرون للحق الفسطيني، الشوارع الرئيسية، مرددين شعارات الحرية لفلسطين وضرورة وقف العدوان الإسرائيلي الهمجي بحق شعبنا.

وقال سنان شقديح أحد منسقي الفعاليات على مستوى الولايات المتحدة، إن هدف الفعاليات ايصال رسالة موحدة تطالب بوقف العدوان على غزة ووقف التطهير العرقي في القدس وربط المساعدات المالية المقدمة لاسرائيل بالحقوق الوطنية الفلسطينية والتأكيد على اهمية ومركزية تاريخ النكبة.

وأوضح أن التحضيرات جارية لتنظيم مظاهرات اليوم الاحد في 16 مدينة أميركية اكبرها في مدينة شيكاغو بمشاركة الالاف.

وأوضحت ممثلة الاتحاد الوطني للشباب الفلسطيني في الاميركيتين وكندا فاتن شلباية، أن عدة منظمات مناصرة لحقوق الشعب الفلسطيني شاركت في مسيرة مدينة بوسطن التي جابت شوارع المدينة وانتهت بوقفة امام القنصلية الاسرائيلية.

وفي مدينة بوسطن، ردد المتظاهرون شعارات مطالبة بتحرير فلسطين ووقف قتل الفلسطينيين ووقف الاستيطان، ودعوا الإدارة الأميركية بالتوقف عن توفير الدعم السياسي والمالي للحكومة الإسرائيلية.

وفي مدينة هيوستون، قال رئيس المجلس الفلسطيني الأميركي كمال خليل إن المدينة شهدت اكبر التظاهرات في تاريخها وشارك الآلاف فيها للتعبير عن استنكارهم للجرائم البشعة التي تقوم بها دولة الاحتلال من تدمير احياء بأكملها على رؤس المدنيين وترحيل اهالي الشيخ جراح.

بدوره، قال عضو التحالف الفلسطيني الأميركي في كاليفورنيا عطية عطية، إن نحو 9 آلاف شخص شاركوا في المسيرة التي نظمت في مدينة سان فرانسيسكو رفضا للعدوان الاسرائيلي الهمجي بحق شعبنا.

واعربت الناشطة على الساحة الاميركية خالدة ليمون، أن فعاليات اليوم تأتي نصرة لأبناء شعبنا الذين يتعرضون لعدوان متواصل من قبل الاحتلال الإسرائيلي.

وبين الناشط السياسي على الساحة الأميركية اسامة عموص، أن فعاليات الاسناد والاحتجاج التي تشهدها مدينة بات رووج تهدف لإيصال رسائل احتجاج للشارع الأميركي، وفضح الحرب العدوانية التي تقوم بها دولة الاحتلال الاسرائيلي على كل ما هو فلسطيني، مشددا على الاستمرار في تنظيم الاحتجاجات حتى يتوقف العدوان على شعبنا.