قرارات جديدة للحكومة الأسرائيلية حول الكورونا

نشر بتاريخ: 13/07/2021 ( آخر تحديث: 14/07/2021 الساعة: 09:15 )
قرارات جديدة للحكومة الأسرائيلية حول الكورونا

بيت لحم - معا-قررت الحكومة الإسرائيلية تقصير مدة المكوث في الحجر الصحي إلى 7 أيام، بناء على توصية وزارة الصحة، وذلك خلال اجتماع عقدته اللجنة الوزارية المصغرة لشؤون كورونا (كابينيت كورونا)، مساء اليوم، الثلاثاء.

وجاء في بيان رسمي صدر عن وزارة الصحة الإسرائيلية أن "كابينيت كورونا"، صادق على على تقصير مدة المكوث في الحجر الصحي لمدى 7 أيام، وأوضحت الوزارة أن القرار يدخل حيز التنفيذ فورا.

وأوضح البيان أن القرار جاء "بعد استشارة الجهات المهنية"، ولفت إلى أن القرار جاء بدعم رئيس الحكومة ووزير الصحة، ويشمل "تقصير مدة المكوث في حجر صحي لـ7 أيام، شريطة الانتظار حتى الحصول على نتيجة فحص سلبية".

وأوضحت الوزارة أن القرار يدخل حيز التنفيذ على الفور، من خلال أمر وقعه المدير العام لوزارة الصحة، بوفيسور حيزي ليفي. ونقل البيان عن رئيس الحكومة الإسرائيلية، نفتالي بينيت، قوله: "نحدد إجراءات يمكن للجمهور الالتزام بها، ونتوقع الاستجابة الكاملة لها".

وقال بينيت: "بهدف تعزيز التعاون مع الجمهور وكسب ثقة الجمهور، قرر المجلس الوزاري المصغر السماح لأشخاص يمكثون في حجر صحي بالخضوع للفحص في اليوم الـ7 من فترة حجرهم الصحي، ثم الانتظار حتى الحصول على نتيجة سلبية وبعد ذلك الخروج من الحجر الصحي".

وتابع أنه "مع ذلك، نحن بصدد تشديد إجراءات تطبيق القانون في هذا الشأن، بمعنى أن الأشخاص الذي يخرجون من الحجر الصحي دون الخضوع لفحص ستُفرض عليهم غرامة مالية تصل قيمتها إلى 5 آلاف شيكل".

وأضاف أن الهدف من هذه الخطوة هو تعزيز التزام الجمهور بالحجر الصحي. واستطرد بالقول: "نحن نحدد اجراءات يمكن للجمهور الالتزام بها، ونراعي احتياجات الجمهور. ونتوقع من الجمهور بأسره الاستجابة الكاملة، سواء للحجر الصحي أو للفحوصات التي يجب الخضوع لها في نهاية الفترة، أو للتطعيمات أو لوضع الكمامات".

هذا، وناقش "كابينيت كورونا" موضوع "الشارة الخضراء"، إذ أوصت وزارة الصحة بأن تكون مخففة، بحيث يتم إجراء فحوصات لكورونا للذين لم يتلقوا التطعيم تمهيدا لدخولهم إلى مناسبات بمشاركة أكثر من 100 شخص، مثل الأعراس والمناسبات الثقافية والمباريات الرياضية.

وكانت وزارة الصحة قد أفادت، في وقت سابق، اليوم، بتشخيص 730 مريضا بكورونا، أمس، إثر إجراء 55,109 فحوص، وبذلك ارتفعت نسبة الفحوصات الموجبة للفيروس إلى 1.33%. في أكبر عدد إصابات يومية مسجلة منذ نيسان/ أبريل الماضي.

وأضافت معطيات الوزارة أنه يرقد في المستشفيات 79 مريضا بكورونا، بينهم 45 مريضا بحالة خطيرة و10 بينهم يخضعون لتنفس اصطناعي. وتوفي 6439 مريضا بكورونا منذ بداية الجائحة. كذلك ارتفع معامل تناقل العدوى R إلى 1.29.