التماس "للعليا" للطعن بقرار الاعتقال الإداري الصادر بحق المضربين محمود وكايد الفسفوس

نشر بتاريخ: 03/08/2021 ( آخر تحديث: 03/08/2021 الساعة: 14:03 )
التماس "للعليا" للطعن بقرار الاعتقال الإداري الصادر بحق المضربين محمود وكايد الفسفوس


رام الله- معا- تقدمت هيئة شؤون الأسرى والمحررين عبر طاقمها القانوني اليوم الثلاثاء، بالتماس لما تسمى "المحكمة العليا الإسرائيلية" في القدس، للطعن في قرار الاعتقال الإداري الصادر بحق الأسيرين المضربين محمود وشقيقه كايد الفسفوس من بلدة دورا قضاء الخليل، حيث يخوضان إضرابها لليوم 20 على التوالي، احتجاجاً على اعتقالهما الإداري.

وأوضحت الهيئة أنه وفقاً لعائلة الأخوين فسفوس، فإن سلطات الاحتلال تحتجز حالياً الأسير كايد بعزل "نيتسان الرملة"، أما عن شقيقه محمود فقد جرى نقله إلى ما يسمى "عيادة سجن الرملة"، وذلك بعد تدهور وضعه الصحي.

وأضافت أن الأسير محمود معتقل منذ تاريخ 15/9/2020 وشقيقه كايد معتقل منذ تاريخ 17/10/2020، وكلاهما جرى اعتقالهما سابقاً عدة مرات.

من الجدير ذكره أنه إلى جانب الأخوين فسفوس يواصل 14 أسيراً إضرابهم المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال الإسرائيلية لمدد مختلفة، تنديداً باعتقالهم الإداري وسياسة الاعتقال الإداري التعسفية بلا تهم وبذريعة الملف السري، أقدمهم الأسير سالم زيدات من بلدة بني نعيم قضاء الخليل، والذي يخوض معركته منذ 23 يوماً، كما يواصل الأسير محمد نوارة من رام الله إضرابه المفتوح عن الطعام لليوم العاشر على التوالي، ضد سياسة عزله الانفرادي.