توقف مطاحن في لبنان إثر نفاد وقود "المازوت"

نشر بتاريخ: 10/08/2021 ( آخر تحديث: 10/08/2021 الساعة: 17:36 )
توقف مطاحن في لبنان إثر نفاد وقود "المازوت"

بيروت- معا- أعلن تجمّع مطاحن الحبوب في لبنان، الثلاثاء، توقف العديد من المطاحن قسريا عن العمل، بسبب فقدان مادة وقود المازوت التي باتت غير متوافرة في السوقين الرئيسة والسوداء.



وأشار التجمع في بيان، أن المطاحن الأخرى ستتوقف خلال أيام معدودة عن العمل تباعا وتدريجا، وفقا لحجم مخزونها من المازوت.
وبسبب أزمة اقتصادية حادة مستمرة منذ أواخر 2019، يعاني لبنان من انهيار مالي، أدى إلى صعوبة في توفير النقد الأجنبي المخصص لاستيراد مشتقات الوقود وسلع رئيسة أخرى كالأدوية والمستلزمات الطبية.
وأورد البيان: "رغم اتصالات التجمع منذ الأسبوع الماضي لتأمين حاجة المطاحن لهذه المادة، بالتعاون مع وزير الاقتصاد والتجارة (في حكومة تصريف الأعمال راؤول نعمة)، إلا أنه ولغاية الساعة لم نتلق أية ردود إيجابية".
وفي سياق متصل، ذكرت وكالة الأنباء الرسمية، أن مراكز تعبئة الغاز في صيدا، شهدت زحمة مواطنين يصطفون في طوابير بعد الحديث عن أزمة مرتقبة.
وفي الأشهر الأخيرة ازدادت حدة أزمة الوقود بالبلاد، الأمر الذي يؤدي إلى اصطفاف السيارات لساعات أمام المحطات، ويتسبب ذلك بانقطاع الكهرباء عن المنازل لساعات طويلة، إضافة لتأثيرها على عمل المستشفيات والمخابز.
تأتي الأزمة، في وقت يجري فيه رئيس الحكومة المكلف نجيب ميقاتي، مشاورات لتشكيل حكومة جديدة، لتوقف الانهيار الاقتصادي، ولتخلف حكومة تصريف الأعمال الراهنة التي استقالت بعد 6 أيام من انفجار كارثي هز مرفأ بيروت في 4 أغسطس/ آب 2020.