مزهر يكشف عن الرسالة التي وجهت للوسطاء حول الأسرى

نشر بتاريخ: 08/09/2021 ( آخر تحديث: 08/09/2021 الساعة: 15:19 )
مزهر يكشف عن الرسالة التي وجهت للوسطاء حول الأسرى

بيت لحم- معا- كشف ماهر مزهر عضو اللجنة المركزية للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين اليوم الأربعاء، عن الرسالة التي وجهت للوسطاء حول قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال مزهر في حديث خاص مع وكالة سوا الإخبارية إنه " تم توجيه رسالة للوسطاء بشكل واضح، بأن المساس بالأسرى الفلسطينيين هو خط أحمر ومن الممكن ان يؤدي ذلك الة تفجير الأوضاع، وان كل الخيارات مفتوحة ضد العدو سواء في غزة أو الضفة أو القدس ".

وبين ان المساس بالأسرى في سجون الاحتلال من الممكن ان ينسف كل الأمور، ويعيدنا الى حافة المواجهة مع الاحتلال الإسرائيلي.

وأضاف مزهر:" كان الجواب من الوسطاء واضحا بأنهم سيبذلون جهوداً كبيرة لوقف الإجراءات التعسفية الإسرائيلية بحق الأسرى الفلسطينيين".

وأكد ان قضية الأسرى لا تقل أهمية عن قضية القدس واللاجئين وحق العودة، مبينا لسوا ان رسالة الفصائل واضحة بأنها لن تسمح للاحتلال بالتوغل في الاعتداء على الأسرى حتى عودتهم الى ذويهم.

وقال مزهر إن "لجنة المتابعة للقوى الوطنية والإسلامية في غزة ستعقد اجتماعا في تمام الساعة الثانية عشر ظهراً من أجل التأكيد على ان قضية الأسرى كقضية القدس واللاجئين وهي خط أحمر، لا يمكن التغاضي عنها ولن نسمح للاحتلال بالاستفراد في الأسرى داخل السجون".

وأشار الى ان المقاومة الفلسطينية استطاعت خلال الأشهر القليلة الماضية من تسجيل عدة انتصارات متتالية بدأتها في معركة سيف القدس، ثم قتل القناص الإسرائيلي على حدود غزة، وآخرها تمكن الأسرى من الفرار من سجن جلبوع.

وأضاف مزهر:" هذا يدل على ان المقاومة ومن خلفها الشعب الفلسطيني مصممة على تحقيق الانتصارات ومواصلة الكفاح وتوجيه الصفعات للاحتلال".