فشل وإخفاق.. بينيت ينتقد بشدة مصلحة السجون الإسرائيلية

نشر بتاريخ: 12/09/2021 ( آخر تحديث: 13/09/2021 الساعة: 06:47 )
فشل وإخفاق.. بينيت ينتقد بشدة مصلحة السجون الإسرائيلية

بيت لحم- معا- انتقد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، الأحد، بشدة مصلحة السجون، بعد واقعة هروب 6 أسرى فلسطينيين.



وقال بينت: "كانت هناك سلسلة كبيرة من الفشل والإخفاقات، فقد تدهورت بعض أنظمة الدولة في السنوات الأخيرة".
جاء ذلك في كلمة له بمستهل جلسة حكومية، تناولت واقعة هروب 6 أسرى فلسطينيين من سجن "جلبوع" شديد الحراسة، قبل أن يعاد اعتقال 4 منهم.
وأضاف بينيت أن "مقدار الطاقة والجهود من أجل إصلاح سلسلة الأخطاء والاخفاقات.. هائل. هذا يستوجب فحص واستخلاص الدروس والعبر".


وأشار إلى أنه اتخذ "قرارا مع وزير الأمن الداخلي عومر بارليف بتشكيل لجنة لفحص لحادثة الهروب (من سجن جلبوع)"، ولفت إلى أن الفحص سيكون شاملا وجديا.


وأعرب بينت عن أمله في اعتقال الأسيرين الفارين المتبقيين في "القريب العاجل".
وخلال يومي الجمعة والسبت، اعادت سلطات الاحتلال اعتقال، 4 أسرى فلسطينيين فروا من سجن "جلبوع" شديد التحصين، الأسبوع الماضي، فيما تواصل البحث عن أسيرين اثنين آخرين.
والاثنين، تمكن 6 أسرى فلسطينيين من الفرار وتحرير أنفسهم، فيما قالت سلطة السجون الإسرائيلية إن الأسرى استخدموا نفقا من فتحة في زنزانتهم للفرار من السجن.
وقدر عدد الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية حتى 6 سبتمبر/أيلول الجاري، بنحو 4650، بينهم 40 امرأة، ونحو 200 قاصر، إضافة إلى 520 معتقلا إداريا.