نائب أردني يدعم المحاور التي حددها الرئيس عباس في خطابه الاخير​​​​​​​

نشر بتاريخ: 20/10/2021 ( آخر تحديث: 20/10/2021 الساعة: 13:17 )
نائب أردني يدعم المحاور التي حددها الرئيس عباس في خطابه الاخير​​​​​​​


عمان- معا- طالب النائب خليل عطية من البرلمان العربي الاعلان بشكل واضح بدعم المبادئ التي اعلنها الرئيس الفلسطيني محمود عباس في خطابه الاخير امام الجمعية العامة للامم المتحدة والذي وصفة بانه خطاب رائع .
وقال عطية ان الرئيس عباس في خطابه اكد ان هذا العام يصادف مرور ٧٣ عاما على النكبة الفلسطينية حيث طرد اكثر من نصف الشعب الفلسطيني من اراضيهم.
وقال عطية "اننا كممثلين للشعوب العربية ومن على هذا المنبر البرلمان العربي نعلن تأيدنا ودعمنا للمحاور التي حددها الرئيس عباس والمتمثلة في:
اولا: اجراء انتخابات في الضفة الغربية والقدس وغزة ووحدة الصف الفلسطيني حيث دعا المجتمع الدولي إلى المساعدة في الضغط على حكومة الاحتلال لتنظيم الانتخابات في القدس بعد إشارة منه بأن الانتخابات الفلسطينية لم تلغ ولكن تم تأجيلها لتعذر الانتخابات في القدس.
ثانيا: الدعوة الى تشكيل آلية دولية للحماية على حدود الأرض الفلسطينية المحتلة 1967 عملا بقرارات الأمم المتحدة الخاصة بالحماية.
ثالثا: الانسحاب في غضون عام حيث دعا الرئيس الى الانسحاب من الأرض الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967.
رابعا: التوجه إلى محكمة العدل الدولية لاتخاذ قرار حول عدم شرعية وجود الاحتلال على أرض دولة فلسطين.
وشدد عطية ان هذه الخطوط والمبادئ تحتاج الى دعم عربي قوي من اجل انجازها .