الكنيست تقر مقترح حول بدائل السجن الفعلي للنساء الحوامل والأمهات

نشر بتاريخ: 10/11/2021 ( آخر تحديث: 10/11/2021 الساعة: 15:39 )
الكنيست تقر مقترح حول بدائل السجن الفعلي للنساء الحوامل والأمهات

القدس معا- أقرت الهيئة العامة للكنيست بالقراءة التمهيدية، اليوم الأربعاء، مقترح قانون حول بدائل السجن الفعلي للنساء الحوامل والأمهات الذي طرحته النائبة عايدة توما-سليمان عن القائمة المشتركة. ويسمح هذا القانون للمحكمة بطرح بدائل للسجن الفعلي للنساء الحوامل والأمهات اللاتي قامت المحكمة بادانتهن وذلك بعد الأخذ برأي لجنة خاصة يتم اقامتها بهدف هذا الغرض. كما يقترح القانون بأن يتم قضاء المحكومية البديلة - المطروحة من قبل المحكمة - في مؤسسة خاصة تدار على يد السلطة لتأهيل السجين تحت اشراف وزارة العمل، الرفاه والخدمات الاجتماعية.

وفي استعراضها لمقترح القانون قالت توما-سليمان:" بعد انتخابي للكنيست في الدورة ال٢٠، تحدثت معي المحامية عبير بكر والتي تعمل باحثة في العيادة القانونية في جامعة حيفا، وقامت بطرح الموضوع أمامي، مما جعلني متمسكة بهذه القضية خاصةً وأن السجن النسائي الوحيد في اسرائيل غير صالح لسكن البشر".

وتابعت توما-سليمان:" كنت قد زرت سابقًا سجن "نافي ترتسا"، هذا المكان لا يمكن أن يستقبل بشر وبالتأكيد ليس أطفال. منذ ذلك الحين المشاهد الصعبة ترافقني، ما رأيته أمر قاسي وذو تبعات سلبية كبيرة على حياة الطفل وعلى اعادة تأهيل الأم".

وأكملت النائبة:" اقتراح القانون هذا يأتي لكي يمنح أطفال السجينات الحق الأساسي في التواجد بالمقربة من أمهاتهم والعيش في ظروف عيش طبيعية وصحية، كما تتمكن الأم من ممارسة دورها كأم".

وقد دعم اقتراح القانون ٣٠ نائبًا فيما عارضه نائب واحد، وتم اقراره بالقراءة التمهيدية وتحويله للجنة الدستور والقانون لتحضيره للقراءة الأولى.