حزب الشعب يدين كل مظاهر العنف والمساس بالحريات العامة في الجامعات الفلسطينية

نشر بتاريخ: 04/12/2021 ( آخر تحديث: 04/12/2021 الساعة: 21:30 )
حزب الشعب يدين كل مظاهر العنف والمساس بالحريات العامة في الجامعات الفلسطينية

رام الله- معا- أعرب حزب الشعب الفلسطيني عن إدانته لمقتل طالب الجامعة العربية الأمريكية في جنين، المرحوم مهران خليلية، خلال شجار بين مجموعة من الطلبة أمام الحرم الجامعي، مؤكداَ ضرورة وضع حد لكل مظاهر العنف أيا كانت خلفياته، وعدم المساس بالحريات العامة في الجامعات الفلسطينية كافة.

وحذر حزب الشعب في بيان صحفي، مساء اليوم السبت، من النتائج الوخيمة لتنامي ظاهرة العنف والشجارات في المجتمع الفلسطيني عامة، والجامعات الفلسطينية خاصة، ومن محاولات الاعتداء على حرمتها والتدخل في شؤونها أو المساس بأي شكل من الأشكال في الحريات العامة لطلبتها وهيئاتها، ومنها الحريات والحقوق النقابية والاكاديمية بما في ذلك حرية الرأي والتعبير، من أية جهة كانت.

وفيما دعا حزب الشعب لوقف الاعتقالات السياسية على خلفية الرأي والانتماء السياسي والنشاط الطلابي، ووضع حد لكل حالات الفوضى والفلتان وتوفير الأمن والأمان لعموم الطلبة، طالب إدارات الجامعات وهيئاتها التدريسية والأطر الطلابية كافة، إلى العمل على سرعة إتخاذ كل الاجراءات التي من شأنها نشر وتعزيز ثقافة الحوار وقيم الحرية والديمقراطية والهوية الوطنية الجامعة، ونبذ ثقافة التطرف والتعصب والتنمر بكل أشكاله وأنواعه، وتكريس احترام القانون.