الثلاثاء: 09/08/2022

توتر شديد.. الأسرى يرفضون ما يُسمى "بالفحص الأمني"

نشر بتاريخ: 26/02/2022 ( آخر تحديث: 26/02/2022 الساعة: 20:30 )
توتر شديد.. الأسرى يرفضون ما يُسمى "بالفحص الأمني"

رام الله- معا- قال نادي الأسير إنّ حالة من التوتر الشديد تسود كافة السجون، بعد رفض الأسرى اليوم إجراء ما يُسمى "بالفحص الأمنيّ"، وهو جزء أساسي من خطواتهم النضالية المستندة إلى حالة العصيان والتّمرد على قوانين إدارة السّجن.

وأوضح نادي الأسير أن ذروة خطواتهم النضالية ستكون يوم الثلاثاء القادم، علمًا أنه وحتّى الآن لا توجد ردود جدّية من قبل إدارة السّجون على مطالب الأسرى، وأبرزها وقف إجراءاتها الهادفة إلى سلب الأسرى منجزاتهم، ومنها ما أعلنت عنه من قيود جديدة على كيفية خروج الأسرى إلى ساحة السّجن (الفورة)، من حيث المدة وأعداد الأسرى.

يذكر أنّ عدد الأسرى في سجون الاحتلال قرابة 4500، بينهم (34) أسيرة، و(180) طفلًا.