"BMW" تجمع معايير الرفاهية والتطور في واحدة من أكبر سياراتها الجديدة

نشر بتاريخ: 18/03/2022 ( آخر تحديث: 18/03/2022 الساعة: 21:38 )
"BMW" تجمع معايير الرفاهية والتطور في واحدة من أكبر سياراتها الجديدة

معا- كشفت بي إم دبليو عن بعض تفاصيل سيارتها السيدان الجديدة من الفئة السابعة، والتي صممت لتوفر لركابها أفضل معايير الرفاهية.

وبالنظر للصور المسربة للسيارة الجديدة نلاحظ أنها تختلف بشكل كبير عن سيارات الفئة السابعة التي كشفت عنها بي إم دبليو العام الماضي، وحملت طابعا أكثر قوة يبرزه تصميم الشبك الأمامي العريض والمصابيح المميزة التي ثبتت على جانبيه والفتحات الهوائية الكبيرة الموزعة على مختلف أجزاء الهيكل من الخارج.

وداخليا ستختلف هذه السيارة عن مركبات BMW-7 السابقة أيضا، إذ ستخلو واجهة القيادة فيها من فتحات التهوية الكبيرة التي سيستعاض عنها بفتحات نحيفة تمتد على طول الواجه جانب خطوط الإضاءة الداخلية.

وبدلا من الشاشات التي كانت توضع أمام المقاعد الخلفية سيحصل الركاب في الصف الخلفي من المقاعد في هذه السيارة على شاشة كبيرة بمقاس 31 بوصة قادرة على عرض فيديوهات 8K.

وستزود مقاعد السيارة بأنظمة تدفئة وتبريد وأنظمة تدليك للظهر، كما ستجهز المركبة بمنظومات لتنقية الهواء الداخلي، ومنظومات أمان تتحكم تلقائيا بالفرامل في حالات الطوارئ، ومنظمات تركن السيارة أوتوماتيكيا دون تدخل السائق، ومنظومات للتحكم بحركة السيارة وتقنياتها عن بعد عبر الهواتف الذكية.

وستجهزها بي إم دبليو بنظام النقطة العمياء لتفادي الحوادث، ونظام الحفاظ على المسار أوتوماتيكيا على الطرقات السريعة، وتقنيات متطورة للتحكم بأنظمة الصوت والمولتيميديا وأنظمة التوجيه عبر الأوامر الصوتية.

ولم تعلن بي إم دبليو رسميا بعد عن باقي المواصفات التقنية للسيارة لكن التسريبات تشير إلى أنها ستأتي بمحركات هجينة قد يزيد عزم بعضها عن 400 حصان.