حقوق الانسان في منظمة التحرير تناشد الدول العربية وروسيا والصين للتحرك الدولي تجاه فلسطين

نشر بتاريخ: 09/05/2022 ( آخر تحديث: 09/05/2022 الساعة: 13:39 )
حقوق الانسان في منظمة التحرير تناشد الدول العربية وروسيا والصين للتحرك الدولي تجاه فلسطين

الخليل-معا- ناشدت دائرة حقوق الانسان والمجتمع المدني في منظمة التحرير الفلسطينية الدول العربية والدول الصديقة وفي مقدمتها روسيا والصين بالتحرك العاجل على الصعيد الدولي للعمل على اتخاذ موقف دولي يوقف جرائم الاحتلال بحق الفلسطينيين واخرها اعدام شابين بدم بارد وإطلاق النار على فتى واصابته بجراح خطيرة خلال ساعات قليلة.

وقالت الدائرة على لسان رئيسها، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، احمد التميمي :" بان سلطات الاحتلال اعدمت شابين بدم بارد وهما: محمود سامي خليل عرام (27 عاما) بعد إطلاق النار عليه قرب حاجز جبارة العسكري جنوب طولكرم. والفتى معتصم محمد طالب عطا الله (17 عاما) بعد إطلاق النار عليه في محيط مستوطنة "تكواع"، المقامة على أراضي بلدة تقوع جنوب شرق بيت لحم. إضافة لإطلاق النار بهدف القتل على العديد من الفتية في مناطق مختلفة من الأرض المحتلة ما أدى الى إصابة أحدهم بجراح خطيرة بباب العامود في القدس المحتلة".

وأضاف التميمي :" هناك نوايا تبيتها حكومة الاحتلال من اجل شن عدوان على منطقة جنين بمدينتها ومخيمها وبلداتها، الامر الذي ينذر بخطر ارتكابها لمجازر وجرائم جديد، وهذا ما يستدعى تدخل الدول العربية والدول الصديقة وفي مقدمتها الصين وروسيا للتحرك الدولي والعمل على جعل الهيئات الدولية، وفي مقدمتها مجلس الامن، لاتخاذ القرارات والتدابير الكفيلة بردع الاحتلال ووقف تصعيده الدموي بحق الفلسطينيين، في ظل الانحياز الأمريكي وبعض الدول الاوروبية المفضوح الذي يشكل غطاء وضوءا اخضر لحكومة المستوطنين التي تنتهك كل القوانين والأعراف والاتفاقيات الدولية وخاصة المتعلقة منها بحقوق الانسان".