خلال جنازة الشهيدة ابو عاقلة- إصابة شاب بكسور إثر اعتداء الاحتلال عليه

نشر بتاريخ: 15/05/2022 ( آخر تحديث: 15/05/2022 الساعة: 15:08 )
خلال جنازة الشهيدة ابو عاقلة- إصابة شاب بكسور إثر اعتداء الاحتلال عليه

القدس -معا- أصيب الشاب المقدسي محمود فتيحة 29 عاما، بكسور في الرقبة والظهر، بعد اعتداء عشرات الجنود عليه خلال مشاركته بجنازة الشهيدة شيرين ابو عاقلة.

فبعد انتهاء جنازة ابوعاقلة، الجمعة نظم المستوطنون مسيرة في منطقة باب الخليل ورفعوا الأعلام الإسرائيلية واعتدوا على المتواجدين وجميعهم من المشيعين كانوا قد خرجوا من المقبرة باتجاه منازلهم، وقامت القوات بدفع الفلسطينيين لاخلائهم من المكان، فوقع الشاب فتيحة أرضا فإذا بمجموعة من الجنود يحيطونه وينهالون عليه بالضرب المبرح.

واضاف فتيحة الذي يرقد في مستشفى المقاصد في قسم -العناية المكثفة للاعصاب- :" 20 جنديا احاطوني.. ضربوني لاكثر من 3 دقائق على رأسي وظهري، ثم اقتادوني الى مركز شرطة القشلة، وواصلوا ضربي، اوجاع شديدة واستفرغت 3 مرات، طلبت حضور الطبيب وطلبت المياه لكن الجنود لم يهتموا، بل سخروا مني وشدوا القيود على يدي، وقاموا بتصوير وانا اتألم."


وتابع فتيحة:" ساعات وأنا معتقل، قيود بالأيدي للخلف ورأسي امنع من رفعه، لم أشعر بيدي حينها."

وبعد ساعات من الاحتجاز والتحقيق، افرج عني، بشرط الإبعاد عن البلدة القديمة.

وأوضح الشاب فتيحة ان الاعتداء ادى الى اصابته بكسور في الرقبة والظهر، وبحاجة لمتابعة طبية، كذلك من الممكن إجراء عملية جراحية للاوتار."

خلال جنازة الشهيدة ابو عاقلة- إصابة شاب بكسور إثر اعتداء الاحتلال عليه
خلال جنازة الشهيدة ابو عاقلة- إصابة شاب بكسور إثر اعتداء الاحتلال عليه