السبت: 02/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

مقتل 3 جنود إسرائيليين واستشهاد مصري قرب الحدود مع سيناء

نشر بتاريخ: 03/06/2023 ( آخر تحديث: 04/06/2023 الساعة: 11:27 )
مقتل 3 جنود إسرائيليين واستشهاد مصري قرب الحدود مع سيناء

بيت لحم - معا- أعلن المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، اليوم السبت، مقتل ثلاثة مجندين في تبادل لإطلاق النار عند الحدود المصرية، وذلك بعد إعلان استشهاد جندي مصري خلال الاشتباكات التي حدثت أثناء عمليات التمشيط.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي: "الإعلان عن مقتل مجند ثالث في الاشتباك مع المسلح المصري صباح اليوم وإصابة مجند رابع".

من جانبها، قالت صحيفة يديعوت أحرونوت العبرية، إن الرقابة العسكرية فرضت حظرًا على نشر معظم تفاصيل حادثة حدود مصر.

ومن جانبه، قال موقع والا العبري، إن حادث إطلاق النار عند حدود مصر وقع في منطقة مسؤولية الفرقة 80.

وأشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قام بحشد قواته في المنطقة، وأخلى المصابين إلى مستشفى سوروكا.

ورجحت التحقيقات الإسرائيلية الأولية أن المسلح هو من قتل الجنديين والمجندة في وقت سابق فجر السبت، فيما أشارت تقارير عن وسائل إعلام عربية إلى أن القتيل المشتبك كان يلبس زيا عكسريا مصريا وليس من الواضح إن كان متخفيا أم فعلا ضمن إطار خدمته، فيما أشارت هيئة البث الإسرائيلي "كان" أن المُشتبِك هو جندي مصري.

وقال الجيش الإسرائيلي إننا نحقق بالتعاون مع الجيش المصري في العملية التي أسفرت عن مقتل جنديين إسرائيليين وإصابة آخرين قرب الحدود.

ووفق مصادر إسرائيلية، فإن مسلحا واحدا اشتبك مع دورية لجيش الاحتلال الإسرائيلي، ظهر اليوم، بعد ساعات من مقتل المجندين، وتسبب بإصابات اثنين، فيما شاركت مروحية حربية إسرائيلية واحدة على الأقل في التمشيط.

ويجري الجيش الإسرائيلي عمليات تمشيط وبحث في المنطقة تحسبا من وجود مسلحين آخرين.

وذكرت مصادر إسرائيلية أنه عثر على الجندي والمجندة وقد فارقا الحياة خارج برج المراقبة بعد فقدان الاتصال معهم، ووفق التقديرات الإسرائيلية فإنهما قتلا بين الساعات السادسة والسابعة صباحا.

وأضافت أنه قرابة الساعة الثانية فجرا جرى إحباط محاولة تهريب مخدرات على بعد 3 كيلومترات من نقطة المراقبة، وأن المهربين استخدموا السلالم وسمع صوت إطلاق رصاص خلال عملية التهريب.

وأوضحت المصادر أن المجندين أبلغوا عن سماع أصوات إطلاق نار، وعثر عليهما لاحقًا بجوار برج المراقبة.

وأنهى وزير الأمن الإسرائيليّ، يوآف غالانت، مشاورات أمنية مع كبار القادة العسكريين ورئيس أركان الجيش وكبار ضباط الأجهزة الأمنية.

وفي بيان سابق، صدر عن المتحدث باسم الجيش قال إن الحدث تحت الرقابة العسكرية ويمنع نشر أية تفاصيل عن المصابين أو حالة الإصابتين، وأنه يجري التحقق من الحدث.