الأربعاء: 22/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

"المشروبات الوطنية" و"كانديا" ترعيان فعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية

نشر بتاريخ: 08/06/2023 ( آخر تحديث: 08/06/2023 الساعة: 13:35 )
"المشروبات الوطنية" و"كانديا"  ترعيان فعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية

رام الله- معا- قدمت شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف للألبان والمنتجات الغذائية "كانديا" رعايتها لفعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية، والتي تمثلت بعقد ورشة عمل نظمتها جمعية حماية المستهلك الفلسطيني بالتعاون مع وزارة الصحة تحت عنوان "المواصفات الغذائية لسلامة الأغذية والمستهلك".
جاء ذلك بحضور مدير صحة البيئة في وزارة الصحة السيد نادر برهوش، رئيس جمعية حماية المستهلك السيد صلاح هنية، ومدير عام شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف (كانديا) السيد عماد الهندي، حيث تم عقد جلسة حوارية عن دور البحث العلمي والجامعات في تعزيز السلامة الغذائية.
وقد شارك في الجلسة في أساتذة جامعات (بيرزيت، النجاح ، الخليل والقدس)، حيث تناولت الورشة طرح العديد من المحاور الخاصة بسلامة الأغذية أهمها، المواصفات والمقاييس Pal gap والمنتجات الآمنة والقوانين ولجان التشريعات، اتحاد الصناعات ودوره في الأغذية الآمنة، والجامعات ودورها في تقوية القاعدة البحثية العلمية لتقوية القوانين ولجان التشريعات.

وقال السيد نادر برهوش مدير صحة البيئة في وزارة الصحة، "إن وزارة الصحة الفلسطينية تهتم بالصحة العامة، والتي تعِد من أهم مسؤولياتها هو الحفاظ على صحة المواطن الفلسطيني"، مؤكداً أنه للوصول إلى هذا الهدف يجب الاهتمام بموضوع السلامة الغذائية، وهو ما تقوم به وزارة الصحة الفلسطينية بالاهتمام بالمنتج الفلسطيني من خلال متابعة مراحل تصنيعه وصولاً إلى المستهلك الفلسطيني، مضيفاً بأن وزارة الصحة أخذت على عاتقها حماية المواطن الفلسطيني من الأمراض التي تنتقل عن طريق الغذاء بمسبباتها المختلفة.

وأشار برهوش إلى أن طواقم وزارة الصحة تحرص على تطبيق البروتوكول العالمي في أعمالهم الرقابية الروتينية لضمان سلامة وأمان المنتجات الداخلة إلى السوق الفلسطيني، مؤكداً بأن وزارة الصحة تقوم سنوياً بعملية فحص ل (12-15) ألف عينة، وشدد برهوش على ضرورة الشراكة في موضوع سلامة الأغذية بين الجهات الرقابية والمستهلك الفلسطيني والمنتِج لضمان تطبيق المواصفات المطلوبة لجميع المنتجات وضمان وصول منتجات آمنة وسليمة للمستهلك الفلسطيني.

من جهته، قال السيد عماد الهندي مدير عام شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف للألبان والمنتجات الغذائية (كانديا)، " إن سلامة الأغذية من الأمور التي نوليها أهمية كبيرة والتي نحرص على اتباعها والمشاركة في تسليط الضوء عليها، وتعاوننا المستمر مع وزارة الصحة وجمعية حماية المستهلك المستمر في رعاية اليوم العالمي لسلامة الأغذية ما هو إلا سعياً منا لتطوير المعايير والمبادئ التوجيهية في هذا المجال"، مؤكداً بأن هذه الشراكة مهمة جداً وأساسية لتعزيز سلامة الأغذية ورفع الوعي حوله أهميته وحماية المستهلكين.

وأضاف الهندي، "نحن نؤمن في شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف للألبان والمنتجات الغذائية ان السلامة الغذائية هي حق أساسي للجميع، حيث نعمل جاهدين لتحقيق رؤيتنا في توفير منتجات آمنة وصحية وتعزيز ثقافة سلامة الأغذية وتبني عادات غذائية صحية، من خلال الالتزام بأعلى معايير الجودة والسلامة الغذائية في تصنيع منتجاتنا، وأردف قائلاً، "نفخر بأن نكون شركة رائدة في صناعة المشروبات والالبان بأداء متميز وبأعلى جودة، والذي ترجمناه بحصولنا في شركة المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي وشركة الطيف (كانديا) على شهادات عالمية وإقليمية في مجال السلامة والجودة الغذائية، كشهادة نظام إدارة السلامة الغذائية FSSC 22000:2013، وشهادة نظام إدارة الجودة ISO 9001:2015، ،وشهادة المعايير والمواصفات الفلسطينية من مؤسسة المواصفات والمقاييس الفلسطينية، وغيرها".

دوره، قال السيد صلاح هنية رئيس جمعية حماية المستهلك، " نثمن جهود شركتي المشروبات الوطنية كوكاكولا/كابي والطيف لمنتجات الألبان "كانديا" ودعمهما الدائم ورعايتهما لفعاليات اليوم العالمي لسلامة الأغذية، ونفخر بأن تكون هاتين الشركتين الرائدتين والكبيرتين شريكاً لنا في هذه الفعالية المهمة، خاصة وأنهما تعدان نموذجاً مميزاً للشركات الوطنية التي تقدم منتجات آمنة وعالية الجودة للمستهلكين"، مؤكداً على أهمية التعاون بين الشركات والمؤسسات الحكومية والخاصة لتعزيز الحماية و التوعية للمستهلكين حول أهمية سلامة الأغذية، كونه يعد موضوع غاية في الأهمية لدوره الضروري والمهم في تحقيق استدامة في قطاع الأغذية".

أضاف هنية، "إننا في جمعية حماية المستهلك نعمل جاهدين لتعزيز سلامة الأغذية والأمن الغذائي، والتي نعتبرها على سلم أولوياتها، لأهميتها في توفير غذاء آمن وصحي لمواطنينا" ، مؤكداً أهمية تعزيز الوعي لدى المستهلك الفلسطيني حول هذا الموضوع، حيث نحرص في جمعية حماية المستهلك على تزويد المستهلكين بالمعلومات الدقيقة والشاملة حول مخاطر الأغذية غير السليمة وكيفية اتخاذ إجراءات الوقاية اللازمة من خلال عقد برامج وأنشطة تثقيفية وحملات توعوية تسهم في زيادة وعي المواطن، ومساعدته في تغيير عاداته الغذائية والبقاء على اطلاع حول المخاطر المحتملة والإجراءاتالوقائية".

وأوصى المشاركين في الورشة أهمية التركيز على بنك البذور الوطني، والتركيز على توعية المستهلك بمعايير سلامة الأغذية مع التركيز على بطاقة البيان وبلد المنشأ والقيمة الغذائية، توفير المواصفات الفلسطينية للجامعات لأغراض البحث العلمي والتدريس مجانا، شفافية البيانات حول سلامة الأغذية ونشرها للجميع.

وقدم عدد من الخبراء أوراق عمل منهم الدكتور سامر مدلل، الدكتور محمد صباح، الدكتور زياد عياد، الدكتور بلال عموص، عيسى البيتوني، حيدر حجة، بسام أبو غليون، سهى عرار