الإثنين: 27/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

وزارة العمل والشؤون الاجتماعية تعقد ورشة عمل تحضيرا للمؤتمر الوطني للتشغيل

نشر بتاريخ: 22/06/2005 ( آخر تحديث: 22/06/2005 الساعة: 16:34 )
رام الله-معا-في سياق التحضير للمؤتمر الوطني للتشغيل المقرر عقده في الثامن من الشهر القادم شدد وزيرا العمل والشؤون الاجتماعية د . حسن ابو لبده ووزير الاقتصاد الوطني على أهمية وضرورة الخروج بأجندة وطنية وخلق بيئة مناسبة فرص العمل المتاحة في سوق العمل الفلسطينية للحد من معدلات البطالة المرتفعة .
وأكد ابو لبدة خلال مداخلته في ورشة العمل التي عقدتها وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بالتعاون مع الشركاء الاجتماعيين ووزارات ومؤسسات حكومية وأهلية ذات علاقة في غرقة تجارة وصناعة نابلس على ان مشكلة البطالة في فلسطين إستراتيجية تستدعي البحث الجدي عن حلول لها .
ودعا ابو لبدة الى تكامل جهود كافة الأطراف الرسمية وغير الرسمية في وضع وتطبيق أجندة وطنية للتشغيل ومحاربة البطالة وخلق بيئة مناسبة للاستثمار مطالبا السلطة الوطنية بوضع كافة الإمكانيات تحت تصرف القطاع الخاص لهذه الغاية .
ومن جانبه اشار وزير الاقتصاد الوطني مازن سنقرط إلى ان الحكومة الفلسطينية الحالية تعمل بروح الفريق الواحد مبينا وجود خطة متوسطة المدى لها علاقة بمفهوم التنمية وشدد على ضرورة توفير كل ما هو ممكن لتسهل عمليات الاستثمار في فلسطين من اجل تخفيف العبء الاقتصادي والاجتماعي .
وأوصى المشاركون في الورشة الى إعادة النظر في إستراتيجية التشغيل واستخدام المستفيدين من برنامج البطالة المؤقت في مساعدة المزارعين الفلسطينيين والتركيز على قطاع التدريب المهني وتطوير برامجه بما يستجيب لاحتياجات السوق وفرض ضرائب على البضائع المستوردة ودعم المنتج الوطني