الأحد: 21/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

معتقلو "عتصيون" يعيشون أوضاعًا كارثيّة

نشر بتاريخ: 27/02/2024 ( آخر تحديث: 27/02/2024 الساعة: 09:49 )
معتقلو "عتصيون" يعيشون أوضاعًا كارثيّة

رام الله- معا- كشفت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الثلاثاء ، أنّ المعتقلين في سجن "عتصيون" الإسرائيلي يعانون أوضاعًا كارثيّة صعبة للغاية.

وأشارت الهيئة، في بيانٍ صحفي لها ، ووفقا لزيارة طاقمها القانوني، إلى أنّ المعتقلين الذين يبلغ عددهم 111 معتقلا واسيرا يعانون أوضاعا سيئة للغاية، إذ تداهم قوات القمع الغرف بشكل عشوائي وتُخرجهم منها وتفتيشهم تفتيشًا عاريًا، إضافة إلى وجود حالات مرضية صعبة للغاية ولا يقدم لهم أي رعاية طبية أو علاج .

ونوّهت الهيئة إلى أنّه حرصا على سلامة المعتقلين، ولكي لا تضربهم وتعاقبهم إدارة السجون، فإنها تجنبت ذكر أسمائهم.

ونقلت عن أسير قوله، إنه اعتقل من بيته الساعة الرابعة فجرا من قبل عدد كبير من قوات الاحتلال حيث تعرض الأسير للضرب المبرح والقاسي ثم اقتادوه إلى "مستوطنة حلميش" ومكث فيها لعدة ساعات وخلال تواجده تعرض للضرب والشتم بألفاظ نابية ليقتادوه بعد ذلك إلى مركز تحقيق عتصيون .

وناشدت الهيئة كل الجهات الدولية المختصة التدخل السريع لإنهاء هذه المعاناة بحقهم، كما طالبت بالتدخل الفوري والعاجل لحماية الأسرى داخل سجون الاحتلال.

يُشار إلى أنّ "مركز توقيف عتصيون" يقع في جنوب الضفة الغربية، وهو مقام على أراضي شمال محافظة الخليل، ضمن تجمع مستوطنات "غوش عتصيون"، ويُدرج ضمن "أسوأ مراكز التوقيف الأسوأ في العالم".