الخميس: 30/05/2024 بتوقيت القدس الشريف

الحايك: نعمل مع الشركاء الدوليين للحفاظ على الاثار في فلسطين

نشر بتاريخ: 25/04/2024 ( آخر تحديث: 25/04/2024 الساعة: 18:20 )
الحايك: نعمل مع الشركاء الدوليين للحفاظ على الاثار في فلسطين

بيت لحم معا- اكد وزير السياحة والاثار هاني الحايك أهمية بالعمل مع الشركاء الدوليين من مختلف المنظمات العالمية لدعم البرامج والمشاريع الخاصة بالحفاظ على المواقع الاثرية وتحويلها لمقاصد سياحية .

حديث الوزير الحايك جاء خلال استقباله للسيدة فيرونيك سوفيا مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنميةADF في فلسطين، حيث جرى اللقاء في مقر وزارة السياحة والاثار بمدينة بيت لحم و بحضور السيد جهاد ياسين مدير عام المتاحف والتنقيبات في وزارة السياحة والاثار والسيد هاني بلاطه مدير مشاريع التراث الثقافي في الوكالة الفرنسية للتنمية

الحايك تحدث عن صورة الازمة التي يمر بها قطاع السياحة في فلسطين نتيجة العدوان على قطاع غزة، مؤكدا بان الوزارة تعمل على مجموعة من الخطط والبرامج والتي سيتم تنفيذها فور انتهاء العدوان لضمان عودة النشاط السياحي الى فلسطين لسابقة عهدة

الوزير الحايك اكد على أهمية العلاقات الثنائية المشتركة بين الجانب الفلسطيني والفرنسي و خصوصا في مجال السياحة ومجال التراث الثقافي، حيث ترجمت هذه العلاقة على الأرض من خلال المشاريع المشتركة والتي جرى تنفيذها ويجري تنفيذها كمشروع سانت هلاريون ( تل ام عامر) في قطاع غزة .

الحايك اكد سعي الوزارة على تطوير المواقع الاثرية في فلسطين وتحويلها لمقاصد سياحية، حيث تشكل هذه المواقع جزء مهم من ارثنا الوطني الفلسطيني، وبترميم هذه المواقع فاننا نحافظ على الهوية الوطنية، بالإضافة لمساهمة هذا المشاريع في تحويل المواقع الاثرية لمقاصد سياحية مما يزيد من فرص جذب المجموعات السياحية من مختلف دول العالم الى فلسطين

وبدورها السيدة فيرونيك سوفيا مديرة مكتب الوكالة الفرنسية للتنميةADF في فلسطين اكدت على أهمية العلاقة ما بين الجانب الفرنسي والفلسطيني وخصوصا في مجال الحفاظ على التراث الثقافي، مع ضرورة تطوير افاق العمل المشترك ليشمل مشاريع جديدة تساهم في تحويل المواقع الاثرية الى مقاصد سياحية

وجرى خلال اللقاء مناقشة اخر المستجدات على مشروع سانت هلاريون (تل ام عامر) بالإضافة لمناقشة خطة الإدارة والحفاظ الخاصة بهذا الموقع الاثري المهم، و جرى مناقشة سبل تطوير افاق العمل المشترك لتشمل مشاريع جديدة، بالإضافة لمناقشة تذليل العقبات امام المشاريع الجاري تنفيذها بشكل مشترك على الأرض في الوقت الحالي