الثلاثاء: 25/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

أبو عبيدة: نتنياهو يفضل مقتل جنوده على تبادل الأسرى

نشر بتاريخ: 18/05/2024 ( آخر تحديث: 18/05/2024 الساعة: 22:18 )
أبو عبيدة: نتنياهو يفضل مقتل جنوده على تبادل الأسرى

غزة- معا- قال المتحدث باسم كتائب القسام- الذراع العسكري لحركة حماس- أبو عبيدة، السبت، إن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو "يُفضل أن يُقتَل جنوده بحثا عن رفات وجثامين في غزة على الذهاب لتبادل أسرى لا يخدم مصالحه السياسية والشخصية".

جاء ذلك في منشور عبر منصة تلغرام لأبو عبيدة غداة ادعاء الجيش الإسرائيلي، استعادة 3 جثث لمواطنين كانت محتجزة في قطاع غزة منذ هجوم 7 أكتوبر/ تشرين الأول 2023.

وأفاد أبو عبيدة، بأن "قيادة العدو (الإسرائيلي) تزجّ بجنودها في أزقة غزة ليعودوا في نُعوش من أجل البحث عن رفات بعض الأسرى الذين تعمّدت (القيادة ذاتها) استهدافهم وقتلهم سابقًا".

وأضاف أن "نتنياهو يُفضّل أن يُقتَل جنودُه وهم يبحثون عن رفات وجثامين على الذهاب لتبادل أسرى لا يخدم مصالحه السياسية والشخصية".

والجمعة، ادعى متحدث الجيش الإسرائيلي دانيال هاغاري، في مؤتمر صحفي، أن الجيش استعاد "3 جثث" تعود لإسرائيليين قتلوا خلال هجوم 7 أكتوبر الماضي، في إشارة إلى الهجوم المباغت الذي شنته فصائل فلسطينية على مستوطنات محاذية لغزة.

وطالبت والدة أحد الجنود الإسرائيليين والمتحدثة باسم أكثر من ألف عائلة لجنود مشاركين في الحرب على قطاع غزة الجمعة، حكومة نتنياهو بوقف الحرب على القطاع.

وقالت: "نحن أكثر من ألف عائلة أدركت أن الأمر (استمرار الحرب على غزة) يمثل مُخاطرة وتضحية بحياة أبنائها"، فيما "لا يتوفر مخرج" من تلك الحرب.




وبينما استعادت إسرائيل عشرات من أسراها في غزة عبر صفقة تبادل مع الفصائل تضمنت هدنة إنسانية مؤقتة استمرت 7 أيام، وانتهت مطلع ديسمبر/ كانون الأول 2023، تقول حماس إن تل أبيب قتلت 71 من أسراها في عمليات قصف جوي عشوائي على القطاع.