اسرائيل تعلن احباط عملية فدائية بعد اعتقال منفذها

نشر بتاريخ: 21/03/2006 ( آخر تحديث: 21/03/2006 الساعة: 13:41 )
القدس- معا- أعلنت اجهزة الامن الاسرائيلية اليوم أنها تمكنت من إحباط عملية فدائية في مدينة القدس, في أعقاب اعتقال منفذها وهو في طريقه لتنفيذها على شارع بين مدينة القدس وتل أبيب.

وحسب المصادر الاسرائيلية فإن االمنفذ كان يستقل سيارة من نوع "G M C" برفقة عشرة آخرين من المواطنين الفلسطينيين, عندما تم اعتقاله على ايدي قوات الاحتلال, حيث تبين أن بحوزته حزاماً ناسفاً تبلغ زنته 5 كيلوغرامات.

وأضافت المصادر أن الفلسطينيين الذين كانوا بداخل السيارة اعتقلوا جميعاً ونقلوا الى التحقيق, فيما قام خبراء متفجرات بتفجير الحزام الناسف بشكل مراقب دون وقوع اصابات.

وذكرت مصادر اسرائيلية أن المنفذ ينتمي للجهاد الاسلامي من بلدة اليامون قرب جنين شمال الضفة الغربية.

وكانت اجهزة الامن الاسرائيلية قد اعلنت حالة الاستنفار القصوى بعد تلقيها معلومات عن دخوله الى المدينة, وشاركت في عملية البحث عنه طائرات مروحية, فيما اغلقت عدة شوارع في المدينة, ونشرت الحواجز على مداخلها.

ورغم اعلان سلطات الاحتلال عن اعتقال الشاب , الا انها تواصل اعلان حالة الاستنفار مدعية وجود سيارة تحمل مواد متفجرة تنوي الوصول الى مركز سكاني في اسرائيل لتنفيذ عملية أخرى.