السبت: 20/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

انطلاق جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع

نشر بتاريخ: 26/03/2006 ( آخر تحديث: 26/03/2006 الساعة: 12:36 )
رام الله- معا- يعلن اليوم عن انطلاق فعاليات جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع والتي تعتبر الاولى على مستوى الوطن وتأتي تشجيعا للمؤسسات الفلسطينية والكوادر الادارية والمهنية, وتطويرا في نشر وتطبيق مفاهيم الابداع والتميز, كما انها تأتي تعبيرا عن الشكر والتقدير للأداء المتميز والانجازات الكفؤة والتجارب الرائدة والمبادرات الرائعة في فلسطين, ودعما للأفكار النيرة والتي تضيف للوطن نورا جديدا في العلم والمعرفة.

وتأتي هذه الجائزة بمبادرة ودعم من رجل الاعمال صبيح المصري الذي اكد ان جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع وسيلة فعالة لتطوير وتحفيز التميز والابداع في فلسطين واداة قوية للارتقاء بالاداء العلمي والمهني في المؤسسات والقطاعات الفلسطينية المختلفة.

وعبر المصري في بيان وصل"معا" نسخة عنه عن حرصه على ان تكون هذه الجائزة مساندة للاداء المتميز والعمل الجيد الذي يستجيب لبناء الدولة الفلسطينية المعاصرة, داعيا جميع المؤسسات والكوادرالفلسطينية ان تبادر للاستفادة من هذه الجائزة, موضحا الفرص المتعددة التي توفرها هذه الجائزة, متمنيا ان تساعد على تفعيل قدرات المؤسسات الفلسطينية واطلاق العنان للابداعات الوطنية.

ودعا المصري جميع المبدعين والرياديين في الوطن للاطلاع على نظام الجائزة وتلبية المتطلبات الخاصة بها والمشاركة في فعالياتها والتنافس على جوائزها تنافسا ايجابيا هادفا للوصول الى التطوير المتواصل والتميز المستمر, قائلا ان السباق نحو التميز ليس له خط محدود للنهاية مضيفا ان جائزة فلسطين الدولية للتميز والابداع لها شخصية اعتبارية مستقلة ويدير فعالياتها لجنة مستقلة من ذوي الخبرات والكفاءات الفلسطينية.

من جهته اوضح الدكتور عبد المالك الجابر امين عام جائزة فلسطين للتميز والابداع ان هذه الجائزة سيكون لها الاثر الكبير في المجتمع الفلسطيني وقد تكون احد الافكار للخروج بنشاطات وتنفيذ بعض المشاريع الناجحة وتبينها وتطويرها وتطبيقها فعليا وعمليا, مؤكدا ان هذه الجائزة ستكون علامة في تاريخ فلسطين بالافكار المتجددة والابداعات المتميزة.

واضاف الجابر ان الجائزة تستهدف المؤسسات الحكومية وغير الحكومية والشركات الخاصة والمشاريع والنظم الادارية الحديثة الناجحة وايضا ذوي الاحتياجات الخاصة واي جانب ابداعي لدى اي فرد في المجتمع الفلسطيني قائلا ان هذه الجائزة فرصة كبيرة للمتميزين المهشمين الذين قد يكون لهم الدور الكبير في تطوير الحياة المهنية والادارية الفلسطينية, ومنهم من يبحث عن فرصة لابراز اعماله ونشاطاته.

واشار الجابر الى ان هذه الجائزة سيطلق لها حماية تعريفية ضخمة على مستوى الوطن ليتسنى للمجتمع الفلسطيني معرفة شروطها وفئاتها وطريقة المشارك بها وسيتم ذلك من خلال عدة نشاطات اعلامية وفعاليات ثقافية مثل ورشات عمل وندوات تستهدف قطاعات الشعب الفلسطيني المختلفة.

واوضح الجابر بعض الامثلة على فئات الجائزة فمثلا فئة الموظف المتميز, ويتضمن اختيار موظف فلسطيني يعمل في القطاع الحكومي او غير الحكومي او القطاع الخاص ويتم تقييم اداء الموظف عبر الانجازات والنتائج والمبادرات اخذين بعين الاعتبار المهارات والقدرات, مضيفا ان لجان الجائزة تتكون من اكاديمين ومهنيين وشخصيات اعتبارية مميزة اضافة الى المرأة والشباب علما ان الجائزة لها معايير للتقييم ذوات شفافية عالية وان طلبات الترشيح تتم بأعلى درجة من العلمية والحياد والدقة والنزاهة بناء على معايير خاصة بكل فئة من فئات البرنامج.