النائب د.عبد الجواد: الصحافة رسالة مقدسة لا يجوز المساس فيها وأول ما أتصفح في الصباح موقع معا المتميز

نشر بتاريخ: 30/03/2006 ( آخر تحديث: 30/03/2006 الساعة: 02:10 )
سلفيت - معا - رفض النائب الدكتور ناصر عبد الجواد التهديدات التي وجهت إلى الصحافة والعاملين فيها ، واعتبر الصحافة ذات رسالة مقدسة لا يجوز المساس فيها.

وأضاف د.عبد الجواد :" ان الأصل ان تحترم الصحافة ، ولا يتعرض لها أي شخص بالسوء ، فهي تخدم الوطن ولها دور كبير في المقاومة عبر التأثير في الرأي العام وخاصة العالمي منه".

وأكد النائب عن محافظة سلفيت على رسالة الصحافة لا تقل اهمية عن الوسائل الأخرى في المقاومة ، وهي مهمة لنا كشعب واقع تحت الاحتلال ، لكي تفضح الممارسات الاحتلالية.

وحول العمل والتميز الصحفي في سرعة ودقة وحيادية الخبر في فلسطين وما تعرضت له وكالة معا من تهديدات رد النائب عبد الجواد بالقول :"في الحقيقة اول ما أقوم به في الصباح هو ان افتح موقع وكالة معا الإخبارية ، وذلك لتميزه في الحيادية وفائدته وريادته في سرعة إيصال الخبر، ومن خلاله اخرج بتصور معين حول الأحداث ومجرياتها بشكل يومي".