الخارجية الإسرائيلية تعلن أن فرص السلام مازالت متاحة مع الفلسطينيين

نشر بتاريخ: 30/03/2006 ( آخر تحديث: 30/03/2006 الساعة: 06:43 )
القدس - معا - قال الناطق باسم الخارجية الإسرائيلية إن أيهود أولمرت سيجري خلال أيام مشاورات مع الأحزاب التي نجحت في انتخابات الكنيست لتشكيل حكومة ائتلاف. وقال المتحدث مارك ريغيف"ليس هناك حزب إسرائيلي حصل على أغلبية كاملة من مقاعد الكنيست، و أولمرت القيادي في كاديما سيجري مناقشات مع الأحزاب الأخرى لتشكيل حكومة ائتلافية، الأمر الذي يتطلب بضعة أسابيع لإنجازه. أعتقد أنه سيكون هناك حكومة متوازنة برئاسة أولمرت".

وأكد ريغيف أن فرص السلام مازالت متاحة بين الإسرائيليين والفلسطينيين قائلا : "بالأمس توجه أولمرت بالكلام إلى الفلسطينيين خلال خطاب الفوز بعد انتهاء الانتخابات.

مشيرا الى اعلان اولمرت الذي قال فيه:" إننا في إسرائيل نعي أنه من أجل السلام علينا أن نقدم تنازلات، وقال أيضا إن حلم الحصول على أرض إسرائيل الكاملة لم يعد قائما للأسف، علينا التوقف عن السعي إلى تطبيق هذا الحلم، وعلينا أيضا أن نبذل جهدنا في سبيل قيام دولتين مستقلتين. الفلسطينيون لهم دولتهم الخاصة إلى جانب دولة إسرائيل".

وقال الرئيس الإسرائيلي موشيه كاتساف إنه سيكلف رئيس الحزب الفائز بالانتخابات بتشكيل الحكومة الأسبوع المقبل.