روني شكيد في مقر الجهاد الاسلامي

نشر بتاريخ: 24/06/2005 ( آخر تحديث: 24/06/2005 الساعة: 18:59 )
معا-بيت لحم - ترتيبات اللقاء مع الشيخ خضر عدنان الناطق بلسان الجهاد الاسلامي تمت في احد فنادق رام الله وفي الساعة المحددة دخل شابان بهو الفندق ولم يكن من الصعب عليهما تميز الاسرائليين اللذان جلسا في الزاوية ،وبصوت هادئ ابلغنا الشابان بان الشيخ خضر ينتظرنا في مركز المدينة .
اقتادنا الشابان الى مكتب صغير يقع في الطابق الرابع لاحد المباني التجارية في وسط المدينة يستخم كاحد المقرات القيادية لحركة الجهاد الاسلامي في الضفة الغربية .
الشيخ خضر افتتح حديثة قائلا (انت متفاجئ من رؤيتي حرا طليقا بعكس 53 من اصدقائي الذين تم اعتقالهم ليلة امس باوامر من موفاز ) واضاف (انني لا اخشى السجن وقد اعتقلت خمس مرات في سجون اسرائيل وثلاثة اخرى في سجون السلطة وفي كل مرة خرجت اقوى ايمانا مما دخلت وقد اطلق سراحي من المعتقل الاسرائيلي فقط قبل 70يوم ومن لحظة الافراج عني عرفت انهم سيعاودون اعتقالي ان لم يكن اليوم فغدا ).
جلس الشيخ خضر خلف مكتب علية جهاز حاسوب وفاكس وجهازين راديو وقد غطى علم اسود يحمل ايات قرأنية باب المكتب وتجلل صور الاسرى والشهداء جدرانه .
في حين تنظر السلطة لحركة الجهاد كجزء من المؤسسة الفلسطيني ويتم دعوة قياداتها للاجتماع مع ابو مازن فلا داعي ان تكون قيادتهم في بيت سري او مغارة معتمة اضاف شكيد معلقا على مكتب الشيخ خضر البالغ من العمر 28عاما صاحب اللحية المرتبة الذي يتحدث العبرية جيدا والذي يفضل السكن في رام الله لقربها من جامعة بير زيت حيث يدرس الاقتصاد.
س- لماذا قتلتم المستوطن من حرميش ؟
ج- بسبب تدنيس القرأن كما ان المستوطن كان جندي ونحن بشكل عام نركز على الجنود في عملياتنا والقليل منها ضد المدنين .
س- لكنكم ارسلتم انتحاري ليفجر نفسة داخل مطعم ستيج؟
ج- ابتسم الشيخ خضر ،كلهم كانوا من الجنود الذين شاركوا زميلهم في الوحدة العسكرية فرحة عرسه.
س- الم توافقون على التهدئة ؟
ج- نعم وافقنا عليها لمصلحة شعبنا وحتى نعطي المقاتلين استراحة المحارب ،التهدئة - اضاف خضر - ليست وقف اطلاق نار كامل مثل الهدنة ومن ناحيتنا الانتفاضة لم تنتهي حتى الان ومن يتحدث عن انتفاضة ثالثة مخطئ لان الحالية لم تنتهي بعد ، واستطرد الشيخ خضر قائلا اذا افرجت اسرائيل عن الاسرى واوقفت البناء في المستوطنات وامتنعت عن تنفيذ الاغتيالات سنوقف القتال وفي حالة وجود خرق اسرائيلي سنرد على ذلك .
س- هل يعني لكم انسحاب اسرائيل من غزة نهاية النضال هناك ؟
ج- ان الانسحاب لحظة سعيدة ولكننا نعرف نوايا شارون الحقيقية والذي يرغب في استغلال التهدئة للانسحاب من غزة بشكل هادئ وبعدها سيعمل على زيادة الاستيطان وترسيخ الاحتلال في مناطق الضفة الغربية ونح نقول لن نوقف النضال لو كلفنا الامر ارواحنا .