خطة اسرائيلية لمضاعفة الاستيطان في غور الأردن وشمال البحر الميت يصدق عليها الأسبوع القادم

نشر بتاريخ: 25/06/2005 ( آخر تحديث: 25/06/2005 الساعة: 10:03 )
معاً - كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الاسرائيلية في عددها الصادر اليوم عن مخطط اسرائيلي جديد يضاف الى مخططات الحكومة توسيع مستوطنات الضفة الغربية خارج حدود الخط الأخضر.
مسلسل الاستيطان امتد هذه المرة حتى غور الأردن وشمال البحر الميت, فما كشفته الصحيفة الاسرائيلية كان مخطط لتوسيع المستوطنات الموجودة في غور الأردن وشمال البحر الميت تصل كلفته الى إلى 60 مليون شيكل في العام 2005، وفي السنة القادمة سترتفع التكاليف التي ستساهم فيها وزارة المالية الاسرائيلية بحيث يصل مجموعها إلى 145 مليون شيكل. وبحسب الخطة سيتم بناء 50 وحجة سكنية على الأقل في كل سنة.
ويشتمل الجزء الأول من الخطة على تطوير منطقة الغور من الناحية الزراعية، وبعد ذلك تشجيع السياحة إلى الغور ومنطقة بيسان. كما تشتمل الخطة على توزيع مساحة منطقة الغور على المستوطنات الإسرائيلية في الغور والتي يصل عددها إلى 21 مستوطنة. كما سيمنح المزارعون الذين يريدون الإستيطان في الغور دعماً في زراعة التوابل والخضراوات والتمور والتين والزيتون، وفي تربية الماعز والأبقار.
وتأتي هذه الخطة التي تصادق عليها الحكومة الاسرائيلية مطلع الأسبوع القادم بعد سلسلة من الاجتماعات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي ومحاولات خارجية ومطالبات لوقف التوسع الاستيطاني في الضفة الغربية, والذي يأتي في وقت تتهيء به اسرائيل لانسحاب من مستوطنات غزة.