الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال تفتتح المؤتمر الوطني للأطفال بمشاركة 110 منهم

نشر بتاريخ: 25/06/2005 ( آخر تحديث: 25/06/2005 الساعة: 09:21 )
بيت لحم - معاً - تنظم الحركة العالمية للدفاع عن الأطفال فرع فلسطين DCIPS مؤتمراً وطنياً تحت عنوان " الأطفال وراء القضبان", وبمشاركة 110 أطفال من الفئة العمرية 14-17 عاماً ومن مناطق مختلفة من فلسطين.
يقتتح المؤتمر أعماله الساعة 09:30 من يوم الخميس الموافق 30 حزيران 2005 وسيتم اعلان النتائج الختامية للمؤتمر وقراءة اعلان بيت لحم يوم السبت 2 تموز 2005 س الخامسة مساء.
سيشارك في أعمال المؤتمر نخبة من الخبراء الدوليين والفلسطينيين المختصين في مجال حقوق الطفل من ضمنهم رئيس لجنة حقوق الطفل في الأمم المتحدةProfessor Jaap Doek و Mr. Paulo Sergio Pinheiro الخبير المستقل الذي تم تعيينه من قبل الأمين العام للأمم المتحدة لتحضير دراسة دولية حول العنف ضد الأطفال.
يتمحور مؤتمر "أطفال وراء القضبان" حول أهم القضايا والتطورات الخاصة في موضوع قضاء الأحداث. ويشكل انعقاد هذا المؤتمر فرصة لإجتماع أخصائيين في مجال حقوق الطفل ومحامين ونشطاء حقوق إنسان وقضاة من جميع أنحاء العالم على مدى ثلاثة أيام لمناقشة مواضيع حساسة ومهمة، فالمخاطر والتحديات التي يواجهها الأطفال خلف القضبان تشكل محور وإطار المؤتمر.
سيساهم المؤتمر أيضا في تسليط الضوء على التجربة الفلسطينية، وسياسة سلطات الاحتلال الاسرائيلي في اعتقال وتعذيب الأطفال الأسرى.