بلدية خانيونس تتخذ عدد من الإجراءات التسهيلية لتخفيف معاناة المواطنين

نشر بتاريخ: 25/06/2005 ( آخر تحديث: 25/06/2005 الساعة: 14:21 )
قطاع غزة - معا - قررت بلدية خان يونس اليوم مواصلة العمل بالقرار القاضي بخفض فاتورة الجباية المتراكمة على المواطنين منذ سنوات وإجراء عدد من التسهيلات الأخرى وذلك حتى منتصف شهر يوليو المقبل "نظراً للحالة المعيشية والاقتصادية الصعبة التي يعاني منها المواطنين جراء استمرار سياسة الإغلاق والحصار المفروضة علي الشعب الفلسطيني" .
وقالت البلدية في بيان جماهيري صادر عن دائرة العلاقات العامة والإعلام : " أن المجلس البلدي قرر مواصلة العمل بقرار تخفيض 50% من قيمة المتأخرات بفاتورة الجباية دون تقسيط لهذه المتأخرات وانة تم إصدار التوجيهات و التعليمات اللازمة للعاملين والموظفين في البلدية لإجراء عدد من التسهيلات التي تهم المواطن وتدعم اقتصاده كأجراء تخفيضات على الإيجارات يشمل 25% من القيمة المستحقة لها بالإضافة لتخفيضات على رسوم البناء والتنظيم والتراخيص بقيمة 30% والعديد من التخفيضات التي تخص المواطن" وذلك بهدف اشراك المواطن في تقديم واجباته المالية المستحقة علية لكي يدعم نشاط البلدية في تقديم افضل الخدمات للمواطنين خصوصا في ظل ارتفاع نسبة المتخلفين عن سداد ديونهم المستحقة عليهم كمتأخرات في ظل وجود 22 مليون شيكل كمتأخرات مستحقة السداد للبلدية في ذمة المواطنين في الوقت الذي تعاني فيه البلدية من أزمة مالية خانقة منذ اندلاع الانتفاضة ، مما يؤدي إلى تأخر استلام الموظفين لرواتبهم . وأكد البيان أن البلدية ستواصل دعمها للمواطن بشتى الطرق لرفع العبء عن السكان في ظل تدهور الحالة الاقتصادية والحياتية ، وتحسين مستوى خدماتها بالشكل الذي يليق بهم عبر تنفيذ وتطوير المشاريع الخاصة بالبنية التحتية فضلاً عن تعزيز علاقتها بالمجتمع المحلي لتحقيق المصلحة التي يتطلع لها الجميع.