الخميس: 26/11/2020

وزير السياحة وخلال جولة ميدانية لمدينة رام الله يتفقد المطاعم التي تم الاعتداء ليلة امس الجمعة

نشر بتاريخ: 25/06/2005 ( آخر تحديث: 25/06/2005 الساعة: 15:13 )
معا-رام الله-قام وزير السياحة والاثار المهندس زياد البندك صباح اليوم السبت الموافق 25/6 بجولة ميدانية في رام الله تفقد خلالها المطاعم السياحية التي تم الاعتداء عليها ليلة أمس الجمعة من قبل مجهولين .
واطلع الوزير على الدمار الذي لحق بهذه المواقع واستمع من اصحابها الى الظروف والملابسات والحيثيات المحيطة بهذه القضية .
وتعرض ليلة امس مطعمان في مدينة رام الله لاعتداء بقنابل الملوتوف صنع اليد مما تسبب باضرار كبيرة في محتويات المطعمين .
واكد الوزير البندك في تصريح له على سيادة النظام والقانون كعاملين أساسيين لنجاح العملية التنموية والتطور الاقتصادي وازدهار الحركة السياحية الداخلية والوافدة والتي من شأنها ان ترفد الاقتصاد الوطني الفلسطيني وتعززه كما أكد ان مظاهر الانفلات الامني والتسيب والاعتداء على المواقع السياحية سوف تضر بالحركة السياحية والاقتصاد وتؤثر بشكل سلبي على المصلحة الوطنية الفلسطينية ..
واشار البندك الى ان وزارة السياحة والاثار وجنبا الى جنب مع القطاع السياحي الخاص ورغم مثل هذه الحوادث والظروف سوف تواصل العمل والبناء والتقدم نحو مستقبل سياحي مزدهر ومشرق وواعد انطلاقا الى كون السياحة هي النافذة التي يطل منها الشعب الفلسطيني على العام وينقل من خلالها الصورة المشرقة عن الواقع الفلسطيني .
والجدير بالذكر أنه قبل حوالي الاسبوع وزعت مجموعة تسمي نفسها المجاهدين منشورات في مدينة رام الله تهدد المطاعم السياحية في المدينة بادعاء انها تنشر الفتنة بين الشباب الفلسطيني .