الشيخ التميمي يحذر من خطورة الاجراءات الاجرامية الجديدة بادخال مواد بناء وحجارة الى صحن المسجد الابراهيمي في الخليل

نشر بتاريخ: 05/04/2006 ( آخر تحديث: 05/04/2006 الساعة: 14:26 )
القدس- معا- حذر الشيخ تيسير التميمي قاضي قضاة فلسطين رئيس المجلس الاعلى للقضاء الشرعي من خطورة الاجراءات الاسرائيلية العدوانية على المسجد الابراهيمي والتي كان آخرها ادخال مواد بناء وحجارة الى صحن المسجد لاقامة بناء جديد في داخل الصحن.

واعتبر الشيخ التميمي في بيان وصل"معا" نسخة عنه هذا الاجراء الاحتلالي بمثابة اعتداء خطير على المسجد منوها الى ان سلطات الاحتلال تعمل بقوة السلاح على المساس بقدسية المسجد ومحاولة تقسيمه.

واعتبر التميمي ان هذا العمل عدوان جديد لم يسبق له مثيل منذ الاحتلال الاسرائيلي عام 1967 وان خطورة هذا الاجراء باعتباره توطئة ومقدمة للاعتداء على المسجد الاقصى المبارك وبناء الهيكل المزعوم بداخله.

وشدد التميمي على ان هذا الاعتداء الجديد هو اعتداء على الدين ومساس بالمقدسات منوها الى ان هذا الاجراء تطور جديد لتهويد المسجد الابراهيمي بشكل كامل وتغيير لمعالمهم الاثرية الممتدة لآلاف السنين.

واكد الشيخ التميمي على رفض الشعب لهذا الاجراء العدواني معتبرا اصرار سلطات الاحتلال على المضي قدما في هذه المخططات العدوانية سيؤدي الى اندلاع مواجهات واحداث خطيرة محملا الحكومة الاسرائيلية المسؤولية الكاملة عن اية نتائج قد يتمخض عنها هذا الاعتداء مطالبا بوقف هذه الاجراءات العدوانية الجديدة.

ودعا التميمي الى المواظبة على الصلاة في المسجد الابراهيمي للدفاع عنه ضد الاطماع الاسرائيلية مناشدا منظمة المؤتمر الاسلامي للتحرك العاجل لبحث الانتهاكات الاسرائيلية بحق المسجد الاقصى المبارك وكافة المقدسات.