الإثنين: 22/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

منظمة التحرير تطالب الأمم المتحدة بفتح حوار مع حكومة حماس على أساس برنامج المنظمة

نشر بتاريخ: 16/04/2006 ( آخر تحديث: 16/04/2006 الساعة: 12:38 )
نابلس- معا- وجهت دائرة العلاقات القومية والدولية في منظمة التحرير الفلسطينية رسالة الى الأمين العام للأمم المتحدة, مطالبة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي باتخاذ مواقف متوازنة تجاه الشعب الفلسطيني، ورفع العقوبات الاقتصادية والسياسية التي تم فرضها عليه.

ودعت الدائرة الأمين العام والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة الأمريكية، لفتح حوار مع الحكومة الفلسطينية على أساس برنامج منظمة التحرير الفلسطينية باعتبارها الممثل الشرعي والوحيد للشعب الفلسطيني.

وأعربت الدائرة فى بيان وصل"معا" نسخة منه عن أسفها واستهجانها من موقف الأمم المتحدة الأخير القاضي بوقف الاتصالات مع الحكومة الفلسطينية الجديدة، واعتبرته خطوة في سياق الحملة التي تقودها إسرائيل والولايات المتحدة ضد الشعب الفلسطيني وتشكل انحيازا لإسرائيل.

وأكدت الدائرة في رسالتها، ان العقوبات المفروضة على الشعب الفلسطيني غير عادلة وغير إنسانية التي شأنها ان تعمق الحقد والكراهية لإسرائيل والغرب، بين صفوف الشعب الفلسطيني والعربي على حد سواء.

وطالبت الدائرة المؤسسات الدولية بانتهاج سياسة متوازنة وحيادية، ضمن اللجنة الرباعية، توجهها الحكمة والأخلاق لتخفيف الحصار والضغط عن الشعب الفلسطيني.