خلال اجتماع لجنة المتابعة : الشعبية تطالب بسحب القوة التنفيذية من الشوارع

نشر بتاريخ: 23/05/2006 ( آخر تحديث: 23/05/2006 الساعة: 17:15 )
غزة - معا دعت الجبهة الشعبية الحكومة الفلسطينية إلي سحب القوة التنفيذية من الشوارع الفلسطينية إلي أن يتم الاتفاق حولها و استكمال إجراءات تشكيلها في الإطار القانوني و الإداري.

وحملت الجبهة علي لسان عضوا مكتبها السياسي جميل المجدلاوي ود رباح مهنا الحكومة ورئيسها و السلطة و رئيسها وقيادتي فتح و حماس مسؤولية التوتر الذي تشهده الساحة الفلسطينية في الآونة الأخيرة.

و جاءت مواقف الجبهة هذه خلال اجتماع لجنة المتابعة العليا للقوي الوطنية و الاسلامية مع رئيس الحكومة إسماعيل هنية في مقر اللجنة التنفيذية في مدينة غزة اليوم.

وحول الحوار المزمع عقده يوم الخميس القادم أعرب المجدلاوي عن اعتقاده أن انجاح الحوار ممكن داعيا رئيس الحكومة و القوي الوطنية و الاسلامية للعمل علي قاعدة أن نتفق علي ما نتفق عليه و ما نختلف عليه نعود فيه إلي ما جاء في وثيقة الوفاق الوطني الخاصة بالأسري بحيث تكون الأساس لإعادة بناء منظمة التحرير و فرصة لتشكيل حكومة ائتلاف و طني.

من جهته الدكتور رباح انتقد مهنا أداء الحكومة الفلسطينية علي صعيد إشراك القوي الفلسطينية ليس فقط ضمن حكومة ائتلاف وطني بل في تحمل مسؤوليات الهم الوطني واصفا هذا الأداء بأنه ليس علي المستوي المطلوب مطالبا الحكومة الفلسطينية بلعب دور أكثر جدية في انجاح الحوار الوطني.

وفي رده علي التساؤلات أكد هنية علي أن حكومته والرئاسة قادرتان علي تجاوز الأزمات مجددا تمسك الحكومة بالحقوق و الثوابت الفلسطينية.