ابو مازن يقترح على حماس الدخول في الحكومة قبل الانسحاب الاسرائيلي من غزة

نشر بتاريخ: 01/07/2005 ( آخر تحديث: 01/07/2005 الساعة: 21:34 )
معا-ذكر المحلل السياسي للقناة الثانية في التلفزيون الاسرائيلي ايهود يعاري ان ابو مازن قدم عرضاً لحركة حماس يقضي بدخول الحركة في حكومة وحدة وطنية قبل الانسحاب الاسرائيلي المقرر من غزة.

واضاف التلفزيون الاسرائيلي ان ابو مازن قدم وعدا للحركة باجراء الانتخابات التشريعية بعد الانسحاب الاسرائيلي مقابل مشاركتها في الحكومة العتيدة.

واكد التلفزيون الاسرائيلي ان الرئيس الفلسطيني قد كلف الوزير محمد دحلان بفتح حوار حول الموضوع مع قيادة حركة حماس في غزة في حين كلف جبريل الرجوب باجراء الحوار ذاته مع قيادة الحركة في دمشق.

وتعقيبا على هذه الدعوة قال محمد غزال القيادي في حركة حماس في حديث خاص لوكالة معا الاخبارية المستقلة ان اي شيئ يصب في توحيد جهود الشعب الفلسطيني هو امر مقبول على حركة حماس بل وهو امر مطلوب جدا بالنسبة لها على ان يترجم هذا الامر بشكل عملي

مؤكدا ان اي خطوة جادة من فتح والسلطة ستقابل من جانب حماس وكافة الفصائل الفسطينية بجدية لان المرحلة القادمة مرحلة خطيرة تحتاج الى اهتمام وترتيب الجبهة الداخلية الفلسطينية لان الاخطار التي تحيط بها كثيرة

واوضح غزال ان نجاح هذه الدعوة يعتمد على مدى الجدية التي ستنتهجها السلطة في النقاشات الداخلية والاخوية وجها لوجه بين الاطراف الفلسطينية قبل الحديث بها عبر وسائل الاعلام مشددا على ان حماس كانت وما زالت منفتحة لكل عمل من شانه ازالة اي مشاكل خصوصا في المرحلة القادمة اي مرحلة الانسحاب الاسرائيلي من غزة

من جانبها قالت مصادر في حركة فتح تعقيبا على دعوة الرئيس ابو مازن لحركة حماس بتشكيل حكومة وحدة وطنية ان هذه الدعوة تعبر عن روح المسؤولية التي يتمتع بها ابو مازن

وقال قدورة فارس من قادة فتح ان فتح كانت دوما حريصة على الوحدة الوطنية وحركة حماس حركة قوية ومهمة في الشعب الفلسطيني وهذه دعوة لها للمشاركة في المسؤولية وليس في المواقف فحسب لان المرحلة القادمة مرحلة معقدة وهذه الدعوة تعطيها هامش للمشاركة ولتحمل المسؤولية

ودعا قدورة فارس قادة حماس الى تلبية الدعوة وقبولها لان حماس عندما قبلت الدخول في الانتخابات قبلت لاخذ دورها في المسؤولية وهذه فرصة لتاخذ دور فعلي في المشاركة في هذه المسؤولية