الأربعاء: 28/02/2024 بتوقيت القدس الشريف

مسيرتان في رام الله وتل أبيب الليلة احياء للذكرى التاسعة والثلاثين للنكسة

نشر بتاريخ: 03/06/2006 ( آخر تحديث: 03/06/2006 الساعة: 22:26 )
رام الله -معا- شارك عشرات المواطنين في مدينة رام الله والالاف من الاسرائيلين والمواطنين العرب في مسيرة متزامنة في مدينة تل ابيب، احياءً للذكرى التاسعة والثلاثين للنكسة.

وجابت المسيرة شوارع رام الله داعية جميع الاطراف الفلسطينية أولا الى الوحدة الوطنية، وداعية القوى المحبة للسلام في اسرائيل الى الوقوف بجانب الشعب الفلسطيني والعمل على اسقاط خطة الانطواء احادية الجانب التي يعمل ايهود أولمرت على تنيذها في الضفة الغربية.

ونظم بعد المسيرة مهرجان خطابي على دوار المنارة في رام الله تحدث فيه عضو المكتب السياسي لحزب الشعب الفلسطيني خضر العالم وعضو المكتب السياسي لفدا ممثلا عن القوى الوطنية والاسلامية محمد العاروري، اللذين أكدا في كلمتهما على ضرورة الوحدة الفلسطينية ودعيا الرئيس محمود عباس ورئيس الوزراء الى تحمل مشؤولياتهما.

ورفع المشاركون في المسيرة شعار" فليرفع الحصار عن الشعب الفلسطيني" وقال الناطق باسم الفعالية لمعا ان المشاركين يطالبون بمزيد من المبادرات في مؤتمر الحوار الوطني حتى يخرج الشعب الفلسطيني من أزمته معبرين عن دعمهم لوثيقة الأسرى ومطالبين بالوحدة ونبذ الاقتتال الداخلي.