الأحد: 25/09/2022

بلدية قلقيلية تصدر بيانا تدافع فيه عن نفسها حول أسباب رفضها اقامة فعاليات مهرجان فلسطين الدولي في المدينة

نشر بتاريخ: 03/07/2005 ( آخر تحديث: 03/07/2005 الساعة: 21:17 )
قلقيلية-معا-دافعت بلدية قلقيلية اليوم عن نفسها حول أسباب رفضها اقامة فعاليات مهرجان فلسطين الدولي على ملعب البلدية في مدينة قلقيلية الذي كان مقررا في الخامس من هذا الشهر .
وقالت البلدية في بيان صادر عنها وصل وكالة معا الاخبارية المستقلة نسخة منه , أن ما تناقلته وسائل الاعلام حول اقامة هذا المهرجان وما رافقها من ضجة اعلامية , كانت موجهة ضد المجلس البلدي في المدينة حيث تضمنت التحريض والتشويه والصاق التهم غير المبررة طبقا لما جاء في البيان .
وأكد البيان , أن المجلس البلدي المنتخب هو الهيئة الشعبية الممثلة لكافة المواطنين في المدينة , وهو صاحب القرار الفصل في كل ممتلكات البلدية ومن ضمنها الملعب البلدي .وأضاف البيان , أن البلدية ردت على ادارة مهرجان فلسطين الدولي التي خاطبت البلدية بشكل رسمي لاقامة المهرجان بالرفض , لاحتوائه على حفلات غنائية شعبية ورقصات فلوكلورية فلسطينية وغير فلسطينية واختلاط وأمور مخالفة لأحكام الشريعة الاسلامية ولأعراف المدينة حسب البيان .
وأردفت البلدية أن المجلس جدّد رفضه في السماح لاقامة هذا المهرجان على أرض الملعب البلدي بعد مخاطبته ثانية , مشيرة الى أن الغالبية العظمى من أهالي المدينة يرفضون اقامة مثل هذه الفعاليات , مؤكدة حسب البيان , أن المدينة تعتبر من أكثر المدن التزاما بالقيم الدينية والأخلاقية والآداب العامة .
وجاء في البيان أن رؤيا المجلس البلدي في هذا الرفض كانت , باعتباره صمام الأمان لهذه المدينة منطلقا من المحافظة على المصالح العامة المادية والروحية .
وأضاف المجلس البلدي أنه تم تهديده بالمهاجمة اعلاميا اذا ما واصل منع اقامة المهرجان على الملعب البلدي , وتشويهه واتباع كل الوسائل لاجباره على الموافقة طبقا لما جاء في البيان الصادر عن المجلس البلدي .
البلدية اختتمت بيانها بالقول : " فوجئنا بالأقلام المسمومة التي لم نعهدها وقفت في أي يوم من الأيام مع قضية شعبنا وأمتنا , بل ساهمت في تمرير كل مخطط أحيك ضد أبناء شعبنا تخرج من قمقمها بكلمات غير موزونة وتتهم الحركة الاسلامية بأوصاف ممجوجة لا تنم الاّ عن تزوير للحقائق وحقد دفين " .