الجمعة: 01/03/2024 بتوقيت القدس الشريف

النقابات المهنية الاردنية تنظم يوم غد مهرجا تضامن ضد حصار الشعب الفلسطيني

نشر بتاريخ: 13/06/2006 ( آخر تحديث: 13/06/2006 الساعة: 18:14 )
عمان-معا- قررت النقابات المهنية الاردنية اقامة مهرجان جماهيري داخل مقرها يوم غد الاربعاء للتعبير عن تضامنها مع الشعب الفلسطيني ضد الحصار المفروض عليه وللتنديد بمجزرة شاطئ غزة يوم الجمعة الماضي وكافة المجازر التي ترتكبها قوات الاحتلال الاسرائيلي بحق الفلسطينيين.

وقال رئيس مجلس النقباء الاردنيين للدورة الحالية الدكتور هاشم ابو حسان نقيب
الاطباء في بيان صحفي ان هذا المهرجان يأتي ضمن التحرك النقابي لإدانة
المجازر الاسرائيلية وللمطالبة برفع الحصار عن الشعب الفلسطيني، الذي فرض عليه عقب فوز ممثلي حركة المقاومة الاسلامية (حماس) في الانتخابات التشريعية الفلسطينية.

وتعتبر النقابات المهنية الاردنية معقلا قويا للمعارضة الاردنية كما انها من
اشد المعارضين للتطبيع مع اسرائيل واختار مجلس النقابات المهنية الاردنية شخصيات تعبر عن الطيف السياسي والنقابي الاردني للتحدث في المهرجان.

وفي وقت سابق وجهت النقابات المهنية نداءا مفتوحا للبنوك من اجل تحويل
الاموال الى الفلسطينيين وقرر المجلس تنظيم عشاء تقشفي يحضره النقابيون للتبرع للشعب الفلسطيني، وذلك ضمن حملته لجمع التبرعات لدعم الفلسطينيين، ليتمكنوا من مواجهة الحصار.

وطالبت النقابات المهنية في بيانها "بكسر الحصار الظالم الجائر المفروض على
الشعب العربي الفلسطيني، بدلاً من إيجاد المبررات للبنوك العربية لمنع لقمة
الخبز عن أفواه أطفال فلسطين الجياع".

ودعت في بيانها الذي دانت فيه المجازر التي ارتكبتها قوات الاحتلال الاسرائيلي
في قطاع غزة، الى "دعم المقاومة الفلسطينية الباسلة، التي وصفتها بالمقاومة
المشروعة التي لا يجوز لأحد أن يصادر شرعيتها أو يضيق أو يجفف منابعها لأنها
تنبع من ضمير الأمة وتتغذى من شرايين الكرامة والشرف والعزة".

كما دعت الشعب العربي الفلسطيني الى "التمسك بالثوابت الوطنية ورص الصفوف خلف مقاومته البطلة، ودعم الجهود للوقوف صفاً واحداً خلف حكومته المنتخبة وترسيخ الخيار الشعبي".

وجددت النقابات المهنية التأكيد على أن فلسطين ستبقى عربية وأن الاحتلال إلى
زوال مهما طال الزمن، مشيرة الى ان المعركة مع اسرائيل "معركة وجود وليست
حدودا".