الخميس: 25/04/2024 بتوقيت القدس الشريف

دحلان : مقتنعون بمشاركة الجميع في حكومة وطنية والخلاف مع حماس على التوقيت وليس على المبدأ

نشر بتاريخ: 05/07/2005 ( آخر تحديث: 05/07/2005 الساعة: 15:16 )
معاً - انتهى ظهر اليوم اجتماع الحكومة الفلسطينية بمؤتمر صحافي عقده وزير الشؤون المدنية محمد دحلان ووزير الخارجية ناصر القدوة.

وقال دحلان ان الاجتماع ناقش عدد من القضايا اضافة الى مشاركة الجميع في حكومة وحدة وطنية موضحاً أن السلطة مقتنعة بضرورة المشاركة "لأن فكرة الحكومة الموحدة فكرة جذرية خرجت بشكل جذري من الحكومة" وأوضح دحلان أن دعوة الحكومة لحماس والجهاد المشاركة فيها انما لا يعبر عن وجود أزمة داخلية بل أن الوضع الفلسطيني في أزمة دائمة لم تنتهي.

وقال دحلان : ندعو الجميع للمشاركة في الحكومة, لأن مشاركة الفصائل هي مسؤولية جماعية, "لا أحد يحّمل الآخر جميلا".

وأكد أن الهدف من تشكيل حكومة موحدة هو خلق نموذجاً بالتعامل بين السلطة والفصائل "وحتى ان لم تدخل الفصائل فستبقى السلطة مستمرة بواجباتها".
واعتبر الوزير دحلان مجرد تفكير حماس لدخول الحكومة تطوراً, مؤكداً أن الخلاف بات على التوقيت وليس على المبدأ.

من جهة أخرى, أكد الوزير دحلان على وجود خطط لدى الجانب الفلسطيني حول المعبر الآمن الذي سيصل الضفة بقطاع غزة ما بعد الانسحاب الاسرائيلي, وقال : أن المخطط هو جزء من خطط سابقة, لكن حتى الآن لا يوجد رد اسرائيلي واضح, لكن جهات دولية أكدت لنا تفهم اسرائيل للموضوع وانها مسألة حاسمة وضرورية لضمان طريق الاشخاص والبضائع ومسألة هامة للشعب من ناحية سياسية واجتماعية.

وختم تصريحاته قائلا : نريد أن نخرج بشكل مشرّف باليوم الذي يلي الانسحاب.