وزارة الإعلام تتهم معاوني الاحتلال بقتل أستاذ جامعي بغزة وتعرب عن قلقها من تصاعد العدوان الاسرائيلي

نشر بتاريخ: 06/07/2006 ( آخر تحديث: 06/07/2006 الساعة: 10:23 )
غزة -معا- اتهمت وزارة الإعلام من وصفتهم بـ"عملاء الاحتلال"، بتصفية الأستاذ الجامعي حسين ابو عجوة ، أحد القادة السياسيين البارزين لحركة حماس.

وطالبت الوزارة في بيان وصل "معا" نسخة منه، الأجهزة الامنية بالتحرك العاجل للكشف عن قتلة الدكتور ابو عجوة، وتقديمهم للمحاكمة لتنفيذ حكم القضاء بهم، معتبرة ان جريمة قتله تأتي في إطار التصفية الجسدية التي يتبناه الاحتلال عبر عملائه.

كما وأعربت الوزارة في بيانها عن بالغ قلقها لتصاعد العدوان الإسرائيلي، وإلذي أسفر عن سقوط عدد من الشهداء والجرحى، معزية عوائل الشهداء، ومعربة عن أملها بالشفاء العاجل للجرحى ومن بينهم عاملين في قناة الجزيرة الفضائية.

واعتبرت الوزارة أن التوغل الإسرائيلي، والقصف الجديد يأتي ضمن مسلسل الإجرام المنظم الذي تقوم به حكومة أولمرت، قائلة :"انه ينضم إلى سلسلة جرائم الحرب الإسرائيلية".

ودعت وزارة الإعلام، مؤسسات حقوق الإنسان المحلية والدولية، لملاحقة قادة إسرائيل قضائياً، وتعريتهم وتقديمهم للمجتمع الإنساني كمجرمي حرب.