امين عام مجلس الوزراء مستغربا:لماذا يعين ابو مازن وزيرين لخارجية فلسطين؟!

نشر بتاريخ: 10/07/2006 ( آخر تحديث: 10/07/2006 الساعة: 15:18 )
القدس- معا- وصف د. محمد عوض امين عام مجلس الوزراء قرار الرئيس محمود عباس بتعيين فاروق القدومي وزيرا لخارجية فلسطين بأنه نوع من عدم وضوح الصلاحيات منذ ان تشكلت السلطة, حيث كان هناك تنازع في الصلاحيات بين القدومي ومجمل وزراء الخارجية السابقين.

ورفض عوض الاجابة عن مغزى هذا القرار وتوقيته وقال لـ"معا": من الافضل ان يوجب هذا السؤال الى ابو مازن, ماذا يعني قراركم تعيين وزيرين للخارجية الفلسطينية فقد يكون لديه امكانية للاجابة.

واكد امين عام مجلس الوزراء ان قرار ابو مازن هذا ستتم دراسته في اجتماع الحكومة هذا اليوم, حيث سيطرح على الوزراء لاتخاذ قرار مناسب بشأنه ودراسة اوجهه القانونية.

وردا على سؤال حول قيام الحكومة باسثتناء موظفي هيئة الاذاعة والتلفزيون الفلسطينية من تلقي سلف على رواتبهم دون سائر موظفي الحكومة قال د. عوض:
لقد حصل موظفو الهيئة على سلفة من الرئيس قبل حوالي اسبوع, كما هو الحال بالنسبة لجهاز المخابرات وهو ما تأكد من خلال اتصال مباشر بيننا وبين د. رفيق الحسيني وهذا ما افادنا به, وسياستنا في الحكومة هو التعامل مع جميع الشرائح بحيث نعطي كامل موظفي الحكومة رواتبه دون استثناء.

واضاف عوض: هم تلقوا سلف من خلال مكتب الرئيس وبالتالي تقاضوا مقدما, ونحن نحرص ان تكون هناك حكومة واحدة لا حكومتين, فاذا دفع الرئيس لا تدفع الحكومة, واذا دفعتت الحكومة لا يدفع الرئيس.

اما اذا كان الحديث يدور عن مساعدة من الرئيس لموظفي الهيئة, فلا بد من ان يبرز الرئيس ذلك للحكومة ولوزارة المالية, وبالتالي نعتبر هذه المبالغ سلفة وليس راتبا.