الخميس: 13/06/2024 بتوقيت القدس الشريف

الصانع: اسرائيل حطمت الرقم القياسي في حماقتها وتطاولها على العرب

نشر بتاريخ: 13/10/2010 ( آخر تحديث: 13/10/2010 الساعة: 15:44 )
القدس- معا- استنكر بشدة النائب طلب الصانع رئيس الحزب الديمقراطي العربي عملية هدم بيوت قرية العراقيب غير المعترف بها للمرة الخامسة من قبل دائرة أراضي إسرائيل وبحماية مئات عناصر الشرطة والقوات الخاصة, واعتبرها جريمة نكراء ترتكب بحق أهلنا في قرية العراقيب.

وأضاف النائب الصانع بان ما تقوم به المؤسسة الإسرائيلية لن يغير من الحقيقة شيئاً فالأرض لأهل العراقيب وسيعود الحق الى اهله مهما تطاولت المؤسسة الإسرائيلية وهدمت ودمرت, واستعملت أساليب ظالمه بحق اهلنا, فالعراقيب لأهلنا العرب ,لا للمنهال والكيرن كييمت وستبقى الى الأبد, حكومة نتنياهو ليبرمان اليمينية مستمرة في الهدم والدمار لان محاولات التهويد في سلم أولويات هذه الحكومة المتطرفه من اجل تفريغ الارض من اصحابها الشرعيين لانهم يعتبرون اهالي النقب تهديد ديموغرافي.

وأضاف النائب الصانع بان إسرائيل تمارس ضد الأقلية العربية سياسة عنصرية ممنهجة ولا يمكن ان تستمر هذه الأعمال البربرية التي ستأتي اللحظة لانفجار برميل البارود.

وأضاف النائب الصانع لا يمكن حل النزاع بالهدم والتدمير بل بالحوار لان اهل العراقيب مطلبهم الوحيد هو الاستمرار في العيش على أرضهم ارض الآباء والأجداد ويجب التعامل معهم كمواطنين متساوي الحقوق وأصحاب الأرض والحق الشرعيين.

وأكد النائب الصانع بان المناخ الذي يسود البلاد من تحريضات على أهالي النقب يشجع المؤسسة الإسرائيلية نزع الشرعية عن المواطنين العرب وترحيلهم والاستيلاء على أرضهم.

واكد النائب الصانع بان هدم البيوت في العراقيب للمرة الخامسة واستخدام القوة من اجل إجلاء الأهالي عن أرضهم وتركهم في العراء بدون مأوى وهدم وتكسير اللافتة التي تحمل اسم القرية لا يمكن ان تكسر ارادة اهلنا في الصمود والنضال والكفاح من اجل انتزاع الاعتراف بقريتهم والتصدي لمسلسل الهدم والتدمير والتجريف لانه بلغ السيل الزبى وحطمت اسرائيل الرقم القياسي في حماقتها وتطاولها على العرب ودخلت موسوعة غينيس للأرقام القياسية في هذا المجال.